رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
دوري أبطال أوروبا
22:00
نابولي
برشلونة
دوري أبطال أوروبا
22:00
تشيلسي
بايرن ميونخ

فى مثل هذا اليوم.. الخطيب يمنح الأهلى أول ألقاب دورى الأبطال "فيديو"

الخميس 12/ديسمبر/2019 - 01:44 م
محمود الخطيب رئيس
محمود الخطيب رئيس الأهلي
يحيى عبد الرحمن
طباعة

في مثل هذا اليوم، وتحديدا 12 ديسمبر عام 1982، قاد محمود الخطيب، رئيس النادي الأهلي الحالي، فريقه للحصول على أول ألقاب الأهلي الإفريقية، بطولة إفريقيا للأندية أبطال الدوري" بمسماها القديم، دوري أبطال إفريقيا بمسماها الحالي.

 

والتقى الأهلي نظيره كوتوكو الغاني في مدينة كوماسى، في لقاء الإياب بنهائي البطولة ذاته، حيث فاز الأحمر بثلاثية نظيفة ذهابا، والذي أقيم يوم 28 نوفمبر من نفس العام.

 

وحرصت جماهير كوتوكو على ملء المدرجات بكثافة، حيث حضرها 70 ألف متفرج، وانتهت بالتعادل الإيجابي بهدف واحد لكل منهما.

 

سجل لأشانتى جون بان ريمان، بينما أدرك التعادل للأهلي محمود الخطيب بهدف صنعه مختار مختار، وأدار المباراة تحكيميا، طاقم جامبي بقيادة دودونجاي وبمساعدة حاج فاي وسليمان ستينان.

أحمد فتحي يثير الجدل مجددًا برسالة غامضة "صورة"

لا يزال أحمد فتحي جناح الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي ومنتخب مصر، حديث الساعة داخل أوراق جدران القلعة الحمراء، سواء مسئولين أو جماهير أو الجهاز الفني بقيادة السويسري رينيه فايلر.

ووفقا للوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"، فمن حق اللاعب التوقيع لأي نادٍ خلال شهر يناير المقبل، أي قبل انتهاء عقده رسمي بـ6 شهور، الذي ينتهي مع الأهلي بنهاية الموسم الجاري.

وكتب أحمد فتحي عبر حسابه الرسمي "على توتير:" ولا يضركم كسر أهل الأرض لقلوبكم ما دام في السماء جابرها".

وهو ما فسره البعض بقرب رحيل الجوكر عن الأهلي، بعد أزمته الأخيرة والحديث عن أن هذا الموسم هو الأخير له مع القلعة الحمراء.

وشارك أحمد فتحي في مباراة فريقه أمام الهلال السوداني، يوم الجمعة الماضي، في الجولة الثانية بدوري المجموعات بدوري أبطال إفريقيا، والتي حسمها الأهلي لصالحه بهدفين نظيفين.

يذكر أن الأهلي قد حقق فوزا هاما بالأمس، على حساب نظيره وادي دجلة بثلاثية نظيفة، سجلها رمضان صبحي ووليد أزارو وأحمد الشيخ، بينما كان أحمد فتحي يجلس على مقاعد البدلاء خلال اللقاء.

وبهذه النتيجة تربع المارد الأحمر على قمة الدوري من جديد، برصيد 15 نقطة، من خمسة انتصارات متتالية، بينما لا يعرف حتى الآن أي تعادل أو يتذوق طعم الهزيمة.


ads
ads