رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير

وائل لطفى

نقدر.. روشتة الفوز على البرازيل في أولمبياد طوكيو

الجمعة 30/يوليه/2021 - 04:44 م
منتخب مصر
منتخب مصر
إسماعيل مطر
طباعة
يستعد منتخبنا الوطني لمواجهة نظيره البرازيلي، غدًا السبت، في ربع نهائي منافسات كرة القدم بدورة الألعاب الأولمبية " طوكيو 2020".

منتخبنا تأهل لربع النهائي بفوزه على نظيره الأسترالي بهدفين دون مقابل، ليحتل المركز الثاني في مجموعته، ويصعد رفقة الإسبان للدور المقبل، ويضرب موعدًا مع المنتخب البرازيلي متصدر المجموعة الرابعة برصيد 7 نقاط.

مباراة صعبة بكل المقاييس أمام حامل الميدالية الذهبية بأولمبياد ريو دي جانيرو، لكننا نستطيع الانتصار وتقديم مباراة جيدة أمام راقصي السامبا.

إذًا، كيف نستطيع الانتصار على البرازيل؟

- منتخب مصر يجب أن يحافظ على حذره الدفاعي خاصة أمام الهجوم البرازيلي القوي والمتنوع في طريقة لعبه، فهم يملكون رباعي هجومي فتاك بقيادة ريتشارلسون هداف المنافسات بـ 5 أهداف، والجناح الأيمن المتألق أنتوني، والذي ستكون مهمة إيقافه صعبة على أحمد فتوح.

- يجب على شوقي غريب مدرب المنتخب تثبيت أكرم توفيق في منتصف الملعب، والدفع بلاعب آخر معه من أجل محاولة الفوز بمعركة خط الوسط أمام الثنائي القوي دوجلاس لويز وبرونو جيماريش، فالدفع بأكرم فقط في منتصف الملعب كما فعل غريب المباراة الماضية لن يكون أمرًا صحيحًا، إنما إشراك أمام عاشور سيكون هامًا للفراعنة بجوار توفيق في مباراة الغد.

- يجب على المنتخب الاستفادة من أطرافه الهجومية بشكل كبير، وخاصة الجانب الأيسر بقيادة رمضان صبحي، الذي سيلعب على المخضرم داني ألفيش البالغ من العمر 38 عامًا، والذي لن يستطع مجاراة سرعة "رمضونا" لذا فقد يلجأ لإيقافه بطرق غير مشروعة، قد تؤدي لخروجه بالبطاقة الحمراء إن استخدم رمضان مهارته المعتادة في المرور.

- الاعتماد على التسديد يجب أن يكون خيارًا هامًا لـ كتيبة شوقي غريب، الدفع بإمام عاشور، وكذلك تسديدات طاهر محمد طاهر القوية ستكون سلاحًا للفراعنة أمام سانتوس حارس مرمى البرازيل، والذي لا يجيد التعامل بشكل جيد مع التصويبات.

- الاعتماد على الكرات الثابتة والعرضيات.. لدينا لاعبون مميزون في التعامل بالرأس، ويجب استغلال ذلك الأمر أمام خط الدفاع البرازيلي وسانتوس حارس مرماهم وأحد أكبر نقاط ضعفه، فهو أيضًا لا يجيد التعامل بشكل جيد مع الضربات الرأسية، فلديه رد فعل بطئ، وهو ما ظهر في الهدف الثاني للألمان في شباكه، وهدف السعودية في المباراة الماضية.
ads
ads