رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير

وائل لطفى

تفوق على الزمالك وريال مدريد.. الاهلى زعيما لأندية العالم فى القرن ال 21

الأحد 18/يوليه/2021 - 11:07 م
الاهلى يتوجالتونسى
الاهلى يتوجالتونسى بدورى ابطال افريقيا
محمد خليفه
طباعة


يكتب فريق كرة القدم بالنادى الأهلى تاريخا جديدا، بعدما نصب نفسه زعيما لأندية العالم، فإذا كان ريال مدريد هو أكثر فريقا تحقيقا للألقاب القارية على مر التاريخ برصيد 26 بطولة والأهلى ثانيا برصيد 23 بطولة، فإن المارد الأحمر نصب نفسه زعيما لأندية العالم الأكثر تتويجا فى القرن الواحد والعشرين برصيد 16 بطولة، وترك المركز الثانى لريال مدريد برصيد 14 بطولة.

وحققت كتيبة الجنوب افريقى بيتسو موسيمانى المدير الفنى للأهلى الفوز على كايزر تشيفز الجنوب افريقى بثلاثة أهداف نظيفة فى نهائى دورى الأبطال بالمغرب، وفاز الاهلى بالبطولة العاشرة، وتأهل للمشاركة فى مونديال الأندية باليابان فى ديسمبر القادم، كما ضرب موعدا مع الرجاء المغربى بطل الكونفدرالية فى كأس السوبر الافريقى والمقرر له سبتمبر القادم.

الاهلى تفوق على الزمالك محليا وافريقيا وتفرغ لمزاحمة الريال على الأرقام العالمية


تفوق الاهلى على الزمالك محليا وافريقيا وتفرغ لمزاحمة ريال مدريد الاسبانى بطل القرن فى اوروبا على الأرقام العالمية، فبعدما أعلن الأهلى زعامته للبطولات المحلية دورى وكأس مصر وسوبر محلى، وترك مركز الوصيف للزمالك، أعلن أنه زعيما لقارة أفريقيا دون منازع، حيث يملك عشرة ألقاب فى بطولة دورى أبطال أفريقيا، وبفارق خمسة ألقاب عن الزمالك ومازيمبى الكونغولى، أقرب منافسه، وتخطت منافسه الأهلى فى بطولة دورى الأبطال للفرق، ولكنه يتفوق على دول، حيث لا يوجد فى دولة أفريقية، أنديته مجتمعه حققت لقب دورى الأبطال مجتمعه.

وبعد أن تسيد الأهلى البطولات المحلية والافريقية، بدأ رحلة البحث عن مزاحمة ريال مدريد الأسبانى على لقب الأكثر تتويجا بالألقاب القارية، ويملك الريال القمة برصيد 26 بطولة ويأتى خلفه الاهلى برصيد 23 بطولة، وأمام المارد الأحمر فرصه ذهبيه لتقليص الفارق لبطولتين، لو نجح فى الفوز ببطولة السوبر الافريقى القادمة أمام الرجاء المغربى.

الأهلى الأكثر تتويجا بالألقاب القارية فى القرن ال 21 والريال ثانيا


نجح النادى الأهلى فى التربع على قمة الأندية الأكثر تتويجا بالألقاب القارية فى القرن الواحد والعشرين بعدما فاز ب 16 بطولة قارية خلال هذا القرن ثمانية فى دورى أبطال أفريقيا، وسبعة بطولات فى كأس السوبر الافريقى وبطولة واحدة فى الكونفدرالية، وأمامه لزيادة عدد بطولاته ل 17 بطولة عندما يواجه الرجاء المغربى فى سبتمبر القادم فى بطولة السوبر الافريقى، وحل ريال مدريد الأسبانى فى المركز الثانى، بعدما توج ب 14 بطولة قارية فى القرن الحالى، منهم ست ألقاب فى بطولة دورى أبطال أوروبا، وأربعة بطولات فى كأس السوبر الأوروبى، ومثلهم فى مونديال الأندية.

ads
ads