رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
تصفيات يورو 2020
انتهت
0
لوكسمبورج
2
البرتغال
تصفيات يورو 2020
انتهت
0
كوسوفو
4
إنجلترا
تصفيات يورو 2020
انتهت
0
ألبانيا
2
فرنسا

بينهم عامر حسين.. تعرف على أبرز المستفيدين من تأجيل القمة

الأربعاء 16/أكتوبر/2019 - 05:52 م
الكابتن
أحمد أشرف
طباعة
أعلن اتحاد الكرة، مساء أمس الثلاثاء تأجيل مباراة القمة بين الأهلي والزمالك التي كان من المقرر إقامتها يوم السبت المقبل ضمن منافسات الجولة الرابعة من بطولة الدوري الممتاز لدواعٍ أمنية.

قرار الاتحاد كان بمثابة صدمة كبيرة على جماهير الكرة المصرية وتحديدا جماهير الأهلي التي كانت تُمني النفس بانتصار جديد على المنافس التقليدي بعد الانتصار عليه الشهر الماضي وحصد لقب كأس السوبر المصري.

وعلى الرغم أن هذا القرار قد أضر بالكرة المصرية واللجنة الخماسية بالاتحاد والتي وعدت بانتظام المسابقة من قبل، إلا أن هناك بعض المستفيدين من قرار التأجيل نستعرضهم على النحو الآتي:


فريق الزمالك

أكبر المستفيدين من هذا القرار، خاصةً أن الفريق تحت قيادة الصربي ميتشو يمر بحالة من عدم الاستقرار بعد الهزيمة في كأس السوبر والفوز على الاتحاد ومصر المقاصة بهدف واحد وبأداء متواضع وجاء السقوط أمام إف سي مصر بالتعادل ليُشعل الأزمة.

كما أن هناك بعض اللاعبين قد دخلوا في صدام مع رئيس الزمالك ومسئولي النادي بسبب عدم حصولهم على كامل مستحقاتهم، كل هذه الأزمات كانت ستتفاقم لو سقط الفريق الأبيض مجددا أمام غريمه التقليدي المتفوق عليه فنيا ومعنويا خلال الآونة الأخيرة.


مرتضى منصور

استفاد رئيس الزمالك من هذا القرار خاصةً أنه طالب من قبل بتأجيل المباراة من أجل إراحة اللاعبين وعدم إجهادهم قبل مباراة جينيراسيون فوت المرتقبة، كما أنه في حال حدوث هزيمة جديدة أمام الأهلي كانت ستؤثر بالسلب على معنويات لاعبيه قبل المباراة.

وتمكن مرتضى منصور من فرض رأيه في النهاية من خلال تحقيق ما كان يهدف إليه.


عامر حسين

رئيس لجنة المسابقات السابق الذي كان يتعرض لانتقادات دائمة بسبب قرارات تأجيل المباريات وتعديل مواعيدها على الرغم من الجدول المزدحم لمباريات الأندية وتحديدا الأندية التي تشارك في البطولات القارية والعربية.

وأثبت هذا القرار أن الأزمة ليست في عامر حسين وسياسته في العمل.


المجلس السابق لاتحاد الكرة

المجلس السابق للجبلاية بقيادة هاني أبو ريدة وأحمد شوبير أكثر المستفيدين من حدوث أزمات خلال ولاية اللجنة الخماسية على أمل العودة لمناصبهم مرة أخرى.
ads
ads