رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

3 أسباب وراء تواضع مستوى رمضان صبحي في ودية الجونة

الثلاثاء 28/يوليه/2020 - 10:00 م
الكابتن
أحمد أشرف
طباعة
حقق الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، فوزا كبيرا على الجونة بخمسة أهداف مقابل هدفين في المباراة الودية التي جمعت الفريقين اليوم على ملعب "مختار التتش" ضمن استعدادات المارد الأحمر لاستئناف الدوري هذا الموسم.

وشارك رمضان صبحي لأول مرة مع الفريق بعد غياب طويل منذ تعافيه من الإصابة التي تعرض لها في ديسمبر من العام الماضي، حيث لم يتواجد اللاعب في ودية سموحة التي أقيمت منذ أيام.

ولم يقدم رمضان صبحي المستوى المنتظر خلال مشاركته في الشوط الأول من عمر المباراة قبل أن يغادر ملعب اللقاء مع بداية الشوط الثاني.

وهناك 3 أسباب رئيسية وراء تواضع مستوى رمضان صبحي في هذه المباراة.

العودة بعد غياب طويل

تعد مباراة اليوم هي الاولى للاعب مع المارد الأحمر بعد غياب طويل حيث عانى من الإصابة في تمزق بالعضلة الخلفية في ديسمبر الماضي والتي أبعدته فترة طويلة عن الفريق.


التفكير في الاحتراف 

لا يزال عقب رمضان صبحي منشغلا بالتفكير في العودة إلى أوروبا مرة أخرى وخوض تجربة جديدة وهذا الأمر سيؤثر بالسلب على مستوى اللاعب مع الأهلي في المباريات المقبلة لحين حسم مستقبله بالبقاء داخل القلعة الحمراء أو العودة إلى هدرسفيلد.


الاستعراض الزائد 

في مباراة اليوم وخلال مشاركة رمضان في إحدى التقسيمات التي أجراها فايلر بين لاعبي الفريق، ظهر على اللاعب رغبته في الاستعراض بمهارته بالكرة بشكل زائد على الحد وهذا ما تسبب في إهدار العديد من الكرات السهلة للتسجيل.
ads