رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

«عقدة جديدة».. الصحف التونسية تُبرز سقوط الترجي بثلاثية أمام الزمالك

السبت 29/فبراير/2020 - 01:50 م
الزمالك والترجي
الزمالك والترجي
ريهام أسامة
طباعة

تحدث الصحف التونسية، الصادرة صباح اليوم السبت، عن سقوط الترجي أمام الزمالك بنتيجة 1-3، في المباراة التي جمعتهما مساء أمس، في ذهاب دور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال أفريقيا.

 

ويُعد هذا الفوز الثاني للزمالك على الترجي، بعدما تغلّب الأبيض أيضًا على الفريق التونسي بنتيجة 3-1 أيضًا، في المباراة التي جمعتهما قبل أسبوعين في العاصمة القطرية "الدوحة"، في نهائي كأس السوبر الأفريقي.

 

وكانت البداية مع صحيفة «الصباح نيوز» التي عنونت "الزمالك يعقد وضعية الترجي".

وتابعت: "أبناء سوسة قادرون على التعويض فى مبارة الإياب".

 



فيما خرجت صحيفة «الشروق» بعنوان "الزمالك المصري 3 – 1 الترجي الرياضي".

وأضافت الصحيفة: "هزيمة قاسية للترجي.. والحسم في مباراة الإياب".

وتابعت: "الترجي يحتاج إلى الانتصار بهدفين، ليتأهل للدور نصف النهائي من دوري أبطال أفريقيا".

 



بينما علّقت صحيفة «الصريح أونلاين» بعنوان "الترجي يسقط مجددًا أمام الزمالك".

وأبرزت الصحيفة تلقي معين الشعباني، مدرب الترجي، العديد من الانتقادات العنيفة داخل غرف خلع الملابس.

وأشارت الصحيفة إلى أن رضوان جيد، حكم المباراة، أخطأ في اسم لاعب الترجي الذي أشهر في وجهه البطاقة الحمراء، حيث توجه إلى اللاعب محمد علي بن رمضان ظنًا منه أنه اليعقوبي الذي جذبه من قميصه من الخلف، وحسب مصادر "الصريح"، فإن الترجي سيخاطب الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف" لإلغاء القرار.

 

أما موقع «فووت 24» فقد جاء بعنوان "الترجي يسقط بثلاثية جديدة أمام الزمالك"، مُضيفًا: "الترجي عند الشدائد تظهر معادن الرجال!؟".

وأوضح الموقع في تقريره، أن الترجي قادر على التغلّب على الزمالك، وتكرار سيناريو الأهلي في نهائي دوري أبطال أفريقيا في نسخة 2018، عندما خسر الفريق التونسي في الذهاب بنتيجة 3-1، وفاز في الإياب بنتيجة 3-0 ليتوّج باللقب.

 



ولم تختلف إذاعة «موزاييك» عن البقية، إذ عنونت "رابطة الأبطال: الترجي ينهزم أمام الزمالك".

 

جدير بالذكر أن مباراة الإياب، ستُقام على الملعب الأولمبي في "رادس"، يوم الجمعة الموافق 6 مارس المقبل، وسيحتاج فريق الترجي للفوز أو التعادل بأي نتيجة للتأهل لدور نصف النهائي، أو الهزيمة بفارق هدف وحيد.




ads
ads