رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
كأس الكونفدرالية
18:00
المصري
إينوجو رينجرز
كأس الكونفدرالية
21:00
بيراميدز
إف سي نواذيبو
الدوري الإيطالي
21:45
بولونيا
ميلان
كأس مصر
انتهت
5
أسوان
4
طنطا
الدوري الإنجليزي الممتاز
جارية
1
أستون فيلا
3
ليستر سيتي

عناق السماء.. نجوم تركوا الحياة قبل مغادرة المستطيل الأخضر

الإثنين 11/نوفمبر/2019 - 07:52 م
رضا
رضا
سيف الحسيني
طباعة

توفي عصر اليوم الإثنين علاء علي اللاعب السابق للعديد من الأندية المصريةـ ولم يكن علاء مرتبطا بفريق وعانى من المرض قبل أن يفارق الحياة.

ولعب علاء، الذي توفي وعمره 31 عاما، للزمالك وتليفونات بني سويف وسموحة وطلائع الجيش ووادي دجلة والمصري وبتروجت.

وبعد هبوط الأخير إلى دوري الدرجة الثانية رحل عنه علاء في يوليو الماضي.

ونعى نادي الزمالك اللاعب، وكذلك فعل العديد من لاعبي كرة القدم المصريين عبر وسائل تواصل إجتماعي.

وشارك علاء في 161 مباراة بالدوري المصري الممتاز وسجل 20 هدفا وأرسل 18 تمريرة حاسمة.

"الكابتن" يستعرض لكم في السطور التالية أبرز اللاعبين المصريين الذي وافتهم المنية وهم في عز الشباب قبل اعتزال كرة القدم..

1- كريم فايد

فوجئنا بخبر وفاة كريم فايد لاعب الأهلي وتايلاند السابق البالغ من العمر 27 عاما، بأزمة قلبية مفاجئة عقب تدريبات فريقه بتايلاند، ولعب كريم فايد في صفوف الناشئين بالأهلي، ومنتخب الشباب، قبل الانضمام إلى نادي الشرطة، ثم خوض تجربة الاحتراف بتايلاند، وهو من مواليد 1989.

2- رضا

ولد محمد مرسى حسين الشهير بـ"رضا" فى 8 أبريل 1939 بشارع الفن بحى المحطة الجديدة بالإسماعيلية، وظهر نبوغه المبكر منذ عرفت قدماه الطريق إلى الشارع، ثم التحق بفريق المدرسة الميرية عام 1944 وفى عام 1954 ضمه على عمر لأشبال الإسماعيلى.


وفى عام 57 انتقل الخمسة الكبار لنادى القناة لتأميم مستقبلهم فهبط الإسماعيلى لدورى المظاليم عام 1958 حتى استطاع بجهد عاشق الكرة رضا وزملائه وبعد مرور ثلاث سنوات من المرارة في دورى النسيان أن يحقق للإسماعيلية أملها ويعود للدورى الممتاز فى موسم 61-62.


ولموهبته الفذة تمكن رضا من جذب إليه الأنظار فى كل مباراة يلعبها بألعابه السحرية الخارقة وقدرته الفائقة على تسجيل الأهداف من جميع الزوايا والأوضاع وكان اللاعب الوحيد من أندية الدرجة الأولى الذى مثل منتخب مصر في وعمره 18 عاما حتى إنه لعب أكثر من 80 مباراة دولية، كما مثل مصر فى دورة روما الأوليمبية عام 1960 والدورة العربية بالمغرب 61 والدورة الأفريقية فى غانا 63 والدورة العسكرية بألمانيا الغربية 64.


فى 24 سبتمبر 1965 لعب رضا مع الإسماعيلى في مباراة تكريم  رأفت عطية والتي اشترك فيها ستانلى ماثيوز ساحر الكرة الإنجليزية في ذلك الوقت وقدم رضا فاصلا من أجمل فنون الكرة واحلى نمرة في سيرك الدراويش واحرز هدف للإسماعيلى وانتهت المباراة 1-1 ويسافر بعدها للإسكندرية وفي طريق العودة للإسماعيلية يوم الثلاثاء الحزين 28/9/1965 ومعه صديقه الملازم ايهاب علوى انحرفت سيارة نقل جهته فانقلبت سيارة رضا وفتح الباب الملاصق لرضا فطار في الهواء على بعد كيلو متر من مدينة ايتاى البارود وتم نقله للمستشفى ولكن روحه الطاهرة صعدت إلى بارئها على اثر ارتجاج في المخ وزكسر في عظمة الزور ويومها خرجت الإسماعيلية عن بكرة أبيها تحمل نعشه على الاعناق كما حملته وهتفت له عند النصر حتى روى جثمانه إلى مثواه الأخير في مشهد مأساوى مهيب وسط حزن كبير وكتل من الجماهير لتطوى صفحة ناصعة لاعظم من لعبوا الكرة على الإطلاق


3- محمد الضظوي

لاعب المريخ البورسعيدي الذي لقي حتفه بطلق ناري عقب أحداث العنف التي اندلعت في بورسعيد بعد صدور أحكام بالإعدام على متهمي مجزرة بورسعيد الشهيرة.


4- سامي أبوزيد "سكر"

لقي سامي أبوزيد "سكر" قائد فريق بترول أسيوط مصرعه إثر حادث مروري وقع وهو في طريقه للتدريبات المسائية لفريقه، حيث وافته المنية في حادث مروري عن عمر 30 عاما.


5- أحمد إكرامي

توفي أحمد إكرامي حارس مرمى الأهلي والترسانة السابق، ونجل حارس مرمى الأهلي الشهير إكرامي، في فبراير 2006، عن عمر 26 عاما، وعلى الرغم من أن الوفاة جاءت طبيعية، إلا أن وفاة إكرامي أصابت الوسط الرياضي بصدمة كبيرة.

بدأ إكرامي مشواره ضمن ناشئي الأهلي في عمر 8 سنوات، ولعب 9 مواسم متتالية كان خلالها الحارس الأساسي لكل فرق الناشئين بالنادي، وحصل على لقب أفضل حارس مرمى في أفريقيا مع منتخب مصر، وشارك في بطولة كأس العالم تحت 17 عاما التي أقيمت بالقاهرة عام 1997.

وانتقل حارس المرمى الشاب في موسم 2001 من صفوف الأهلي إلى الترسانة، ولكنه تعرض لإصابة في الكتف تسببت في اعتزاله للكرة.

ويعد أحمد إكرامي هو الشقيق الأكبر لشريف إكرامي حارس مرمى الأهلي الحالي.

6 - محمد فاروق "بنزيما"


تُوفي لاعب نادي الشمس والاتحاد السكندري السابق، محمد فاروق "بنزيما" في يونيو من العام الماضي 2018 إثر تعرضه لأزمة قلبية مفاجئة خلال قضائه فترة الإجازة في بلده المنيا.


ads
ads