رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد البـاز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

أبرزهم صلاح ومبابى.. 5 صفقات منتظرة فى الميركاتو الصيفى

محمد صلاح
محمد صلاح

 

ستكون سوق الانتقالات الصيفية 2022 مشتعلة للغاية بعد نهاية الموسم الكروي، حيث تبدأ الأندية في انتداب صفقاتها بداية من يونيو المقبل ويتصدر مستقبل نجمنا المصري محمد صلاح لاعب ليفربول الإنجليزي المشهد.

 

الدولي المصري ما زالت المفاوضات متوقفه مع إدارة ناديه ليفربول حيث ينتهي عقده الجاري في صيف 2023، ويطلب مو وفقًا للتقارير راتبا يصل إلى 500 ألف جنيه إسترليني أسبوعيًا يجعله الأغلى في البريميرليج مناصفة مع البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم مانشستر يونايتد لكن إدارة فريقه لا توافق على هذا المبلغ الذي تراه إنه فوق سقف الرواتب في النادي.

ويرتبط اسم صاحب الـ30 عامًا بقوة بالانتقال إلى نادي برشلونة الإسباني منذ أن كشفت التقارير عن أن مفاوضات تجديد عقد صلاح مع ليفربول توقفت حيث يرغب تشافي هيرنانديز في ضم اللاعب بعدما فشل في التعاقد مع النرويجي إيرلينج هالاند مهاجم بروسيا دورتموند الألماني الذي انتقل إلى مانشستر سيتي الإنجليزي حيث كان هدف البلوجرانا الأول في الانتقالات الصيفية المقبلة.

وفي نفس الوقت أوضحت التقرير موقف النجم المصري من الانتقال للعب في الدوري الإسباني، حيث أكدت عدم رغبته في ذلك سواء لبرشلونة أو ريال مدريد لكن مع فشل صفقة هالاند قد يضغط النادي الكتالوني لضم صلاح ويبدأ المفاوضات مع وكيل اللاعب والنادي الإنجليزي في الأشهر المقبلة.

ويدخل باريس سان جيرمان الفرنسي في خط المفاوضات لضم قائد المنتخب الوطني بقوة، حيث قد يفقد النادي الفرنسي نجمه كيليان مبابي الذي يرغب في الانتقال إلى ريال مدريد الإسباني هذا الصيف ويريد بطل فرنسا تعويض رحيله بضم مو.

ويرغب ملاك النادي الفرنسي، في أن يكون صلاح هو خليفة مبابي الذي يقترب من الميرنجي ليمثل مثلث رعب جديدا مع الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرازيلي نيمار دا سيلفا في خط هجوم الفريق الموسم المقبل.

من جانبه يأتي الفرنسي كيليان مبابي صاحب الـ23 عامًا، ضمن الصفقات المنتظرة في ميركاتو 2022 حيث من المتوقع أن ينتقل إلى ريال مدريد في صفقة انتقال حر حيث ينتهي عقده مع سان جيرمان نهاية الموسم الجاري.

وكان الدولي الفرنسي أعرب عن رغبته بداية الموسم الجاري في الانتقال إلى بطل إسبانيا لكن إدارة ناديه رفضت وأوقفت المفاوضات، ووفقًا للتقارير الأخيرة فإن الميرنجي يأمل في إنهاء صفقة بطل العالم في أقرب وقت.

وكانت صحيفة "ليكيب" الفرنسية الموثوقة، أشارت إلى أن إدارة باريس في خطوة مفاجأة اتفقت مع مبابي على تجديد عقده لمدة موسمين آخرين حيث تأمل في أن يبقى اللاعب بالفريق وتحقيق لقب دوري أبطال أوروبا الذي استعصى على الفريق في السنوات الماضية.

وشوهد مبابي منذ أيام في العاصمة الإسبانية مدريد، كما شوهد مالك النادي ناصر الخليفي حيث أوضحت التقارير أنه قد يكون هذا التواجد من أجل إنهاء صفقة انتقال الدولي الفرنسي إلى ريال مدريد في الأيام المقبلة.


واشتعل الميركاتو مبكرًا وقبل انطلاقه عندما أعلن مانشستر سيتي الإنجليزي ونظيره بروسيا دورتموند الألماني عن توصلهما لاتفاق بضم هالاند لصفوف النادي الإنجليزي بداية من الموسم الجديد.

وارتبط اسم هالاند بكبار أوروبا وكان على رأسها قطبا الليجا ريال مدريد وبرشلونة، لكن السيتي استطاع خطف اللاعب في الأشهر الأخيرة ومن المتوقع أن يوقع اللاعب على عقود انضمامه للفريق حتى عام 2027 في صفقة كلفت خزينة السيتي 70 مليون يورو وهي قيمة فسخ عقده مع النادي الألماني.


وفي الأسابيع الماضية ارتبط بقوة اسم السنغالي ساديو ماني جناح ليفربول الذي يقدم مستويات رائعة مع فريقه منذ التتويج بكأس الأمم الإفريقية في الكاميرون، بالانتقال إلى نادي بايرن ميونخ الألماني هذا الصيف.

صاحب الـ29 عامًا أيضًا لديه عقد مع ليفربول حتى صيف 2023 وفي مفاوضات لتجديد عقده مثله مثل صلاح لكن التقارير أكدت أن إدارة البافاري تضغط لضم اللاعب حيث تواصل بالفعل ممثلو البايرن مع وكيل أعمال السنغالي منذ أشهر وكانت المؤشرات الأولية جيدة لضمه هذا الصيف شريطة فشل مفاوضات تجديد عقده مع الريدز.

وبالحديث عن بايرن ميونخ ارتبط اسم البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم مانشستر يونايتد الإنجليزي باللعب لصفوف النادي الألماني الذي يبحث عن بديل لمهاجمه البولندي روبرت ليفاندوفسكي الذي اقترب من الانتقال إلى نادي برشلونة الإسباني الذي تحرك سريعًا لضمه حيث ينتهي عقده الصيف الجاري ويحق له الانتقال مجانًا.

رونالدو صاحب الـ37 عامًا أفادت العديد من التقارير الإنجليزية، بأنه قد يرحل عن الفريق الإنجليزي بعد فشل التأهل لدوري أبطال أوروبا كما أنه لا يضمن اللعب أساسيًا مع المدرب الجديد للفريق الهولندي إريك تين هاج.