رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد البـاز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«مورفين» مينو رايولا بين التحدى وإثبات الذات فى كرة القدم

مينو رايولا
مينو رايولا

كيف تقنع لاعب كرة قدم محترفا بتغيير وجهته الاحترافية للأفضل؟، وهل سيقتنع الشباب من سن 18 إلى 25 عامًا بهذه الفكرة من قبل رجل هاو وليس له هوية بعد أم أنك أعجبت بشطائر البيتزا الذي قدمها لك في أول الأمر؟!.

 

يجيب لنا عن هذا السؤال مينو رايولا وكيل أعمال اللاعبين الأكثر شعبية خلال العشرين عامًا الماضيين.

 

صاحب الـ54 عامًا انتشرت منذ أيام تقارير تؤكد وفاته، لكن الإيطالي رد في بيان رسمي بأن كل هذا أكاذيب وأنه يجلس في المستشفى.

 

وتشير التقارير إلى أن رايولا يعاني من المرض منذ أشهر، وحالته تتدهور بشكل ملحوظ في الأيام الماضية.

 

 "الكابتن" في التقرير التالي، يسرد كيف بدأ رايولا مهنته إلى الشهرة التي مكنته من احتلال موقعه بين وكلاء اللاعبين حول العالم.

 

من هو مينو رايولا؟

 

مواليد 4 نوفمبر عام 1967، من أصول إيطالية، إذ ولد في جنوب البلاد وتحديدًا في إقليم ساليرنو، وانتقل بعد ذلك مع عائلته إلى هارليم في هولندا.

 

التخبط في البداية

 

بدأ رايولا حياته مع والده في مطعم بيتزا وعمل كنادل وفي غسيل الأطباق، ومع مرور الوقت تمكن رايولا من اتخاذ منصب مدير المطعم.

 

ودرس رايولا القانون ودرس إدارة الأعمال وتعلم سبع لغات "الإنجليزية، الإيطالية، الهولندية، الإسبانية، الألمانية، الفرنسية والبرتغالية".

 

كيف وصل لكرة القدم؟

 

لعب رايولا لفريق الشباب بهارليم قبل أن يصبح المدير الفني للفريق في 1987 وتطرق بعدها للعمل في الأمور الإدارية لكرة القدم وأصبح عشقه الكامل للعمل في مجال اللعبة.

 

وتدرج مينو بعد ذلك للعمل في مكاتب وكلاء اللاعبين حتى أصبح وكيل لاعبين في هولندا وواجه العديد من الصعوبات من قبل الاتحاد الهولندي، حيث كان يسمح ببيع اللاعبين دون مقابل اعتمادا على السن وأمور إحصائية أخرى.

 

التحدي الأول

 

وفي عام 1993، استطاع رايولا بيع دينيس بيركامب لاعب المنتخب الهولندي من صفوف أياكس إلى إنتر الإيطالي في صفقة بلغت 12 مليون جنيه إسترليني وقرر بعدها تركه العمل بالشركة والعمل حرًا.

 

وأصبحت صفقة انتقال الدولي التشيكي بافل نيدفيد من لاتسيو الإيطالي إلى نظيره يوفنتوس في موسم 2001 أولى صفقات رايولا كوكيل لاعبين محترف التي بلغت رقمًا قياسيًا بـ41 مليون يورو.

 

وبهذه الصفقة تكونت علاقة رايولا بلوتشيانو موجي رئيس السيدة العجوزة حينها وخاض الغمار لبعض السنين داخل إيطاليا وأنديتها.

 

أبرز صفقات رايولا في الألفية الجديدة

 

 

 "السلطان" زلاتان إبراهيموفيتش

 

وكان النجم السويدي الخطوة الكبيرة في مسيرة رايولا، فتحول إلى أحد أهم مهاجمي العالم، بعدما بدأ مسيرته مع رايولا، والذي أقنعه بالانتقال من أياكس إلى يوفنتوس مقابل 16 مليون يورو في 2004.

 

وبعد عامين فقط ارتفعت قيمته إلى 24 مليون لينتقل إلى إنتر ميلان لتعد الأغلى في تاريخ النادي ويواصل التوهج، وبعدها كانت الضربة الكبرى في مسيرة اللاعب بانتقاله إلى برشلونة مقابل 46 مليونا عام 2009، وفي 2012 من ميلان إلى باريس سان جيرمان لفرنسي بـ20 مليون يورو.

 

روبينيو وماكسويل

 

وأهدى مينو ميلان صفقة اخرى كبيره وهي انتقال روبينيو من مانشستر سيتي إلى ميلان مقابل 18 مليون يورو فقط.

 

واستمرارًا لمسلسل الصفقات، كان لمكسويل، ظهير باريس سان جيرمان الفرنسي، نصيب الأسد مع رايولا، عندما انتقل في صفقة انتقال حر من أياكس إلى إنتر، ومنه بدأ رحلة التألق لينتقل مع إبرا إلى برشلونة مقابل 4 ملايين يورو، ويقضي معه عدة مواسم قبل الانتقال إلى سان جيرمان بثلاثة ملايين.

 

ماريو بالوتيلي وبول بوجبا

 

كان لرايولا الفضل في أن تسنح للمشاغب ماريو بالوتيلي أكثر من فرصة من أجل التحسين من سلوكه ومواصلة رحلته في الملاعب بأكبر أندية العالم، بعدما ساهم في انتقاله من إنتر الإيطالي إلى مانشستر سيتي الإنجليزي مقابل 25 مليون يورو، وبعد إثارته المشاكل أعاده للدوري الإيطالي ليلعب في صفوف ميلان مقابل 17 مليون يورو، وبعدها عاد ماريو للبريميرليج ليلعب في صفوف ليفربول ولا يقدم الأداء المنتظر.

 

وأحسن بوجبا الاختيار عندما قرر الاعتماد على الوكيل الإيطالي في تسويقه، ففي غضون عدة سنين تحول بوجبا من لاعب قادم من مانشستر يونايتد الإنجليزي إلى يوفنتوس الإيطالي مجانًا، إلى نجم وسط المنتخب الفرنسي وفريق "السيدة العجوز"، وعندما أراد فريق "الشياطين الحمر" استعادته اضطر لدفع 120 مليون يورو.

 

ومن ضمن صفقات رايولا البارزة أيضا تبرز انتقالات الأرميني هنريك مختاريان إلى مانشستر يونايتد مقابل 36 مليون يورو، ليواصل المنافسة على لقب "ملك التعاقدات الكبرى" مع البرتغالي خورخي مينديز عملاق وكالة اللاعبين الآخر.

 

رايولا وهالاند

 

قد تكون نهاية رايولا في الملاعب مع النرويجي إيرلينج هالاند مهاجم بروسيا دورتموند الألماني حديث العالم في الثلاث سنوات الماضية.

 

هالاند أصبح محط اهتمام كبار أوروبا منذ الموسم الأول له مع دورتموند حيث تمكن رايولا من أن يصبح وكيل أعمال.

 

وقد ينهي رايولا مسيرته باتمام صفقة انتقال هالاند التي قد تكون تاريخية إلى مانشستر سيتي الإنجليزي هذا الصيف وفقًا للعديد من التقارير.

ويتبقى السؤال هل سيظل "مورفين" رايولا في تخدير لاعبي العالم، أم يكن للأندية ورؤسائها رأي آخر؟!.