رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد البـاز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

ركلات الترجيح تنتصر لغينيا الاستوائية على حساب مالى بأمم إفريقيا

الكابتن

فاز منتخب غينيا الاستوائية، على نظيره منتخب مالي، في المباراة التي جمعتهما ضمن لقاءات دور الـ16 لبطولة كأس أمم إفريقيا، بعد الاحتكام لركلات الترجيح بنتيجة 6-5.

وانتهى الوقتان الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي  بدون أهداف.

ركلات الترجيح كانت أكثر حماسة من الأشواط الأصلية والإضافية للمباراة، إذ افتتح المنتخب الغيني ركلات الترجيح بإهدار أول ركلة ثم سجل منتخب مالي ركلتين ومثلهما لغينيا، وأهدرت مالي ركلتين متتاليتين، تلتهما ركلة مهدرة لغينيا لتتعادل الكفة، ثم سجل منتخب مالي، وعادل منتخب غينيا وسدد أليو ديانج الكرة السادسة بنجاح، ليتعادل المنتخبان بنتيجة 4-4.

ثم سجل سلفادور، لاعب غينيا الاستوائية لتصبح النتيجة 5-4، وعادل محمد كمارا النتيجة لمنتخب مالي.

وسجل منتخب غينيا الاستوائية الركلة الثامنة بنجاح عن طريق سانتياجو إينيمي، وأضاع المنتخب المالي الركلة الثامنة ليتأهل منتخب غينيا لربع النهائي، ويضرب موعدًا مع السنغال.

وفرض المنتخب المالي استحواذه على مجريات اللعب من الدقائق الأولى للمباراة، فيما كان الأداء الهجومي متوسطًا بين كلا الفريقين.

ووصل المنتخب المالي بتسديدة واحدة على المرمى في الشوط الأول، من أصل تسديدتين، فيما لم يسدد لاعبو منتخب غينيا الاستوائية أي كرة على المرمى.

وتحصل المنتخب المالي على ركلة جزاء في الدقيقة 40، ولكن الحكم باكاري جساما ألغاها بعد الرجوع لتقنية الفيديو المساعدة، ومشاهدة اللعبة.

واستحوذ منتخب مالي على مجريات اللعب بنسبة 60%، مقابل 40% لصالح لاعبي منتخب غينيا الاستوائية.

وواصل المنتخب المالي استحواذه على مجريات اللعب في الشوط الثاني، ولكن الأداء الهجومي انخفض من قبل كلا الفريقين إذ لم ينجح أي منهما في تسديد أي كرة على المرمى خلال الشوط الثاني.

في مجمل المباراة، سدد لاعبو مالي كرة واحدة على المرمى من أصل 11 محاولة، فيما لم يسدد لاعبو غينيا الاستوائية أي كرة من محاولاتهم الثلاث.

واستحوذ منتخب مالي على مجريات اللعب في مجمل المباراة بنسبة 61%، مقابل 39% لصالح لاعبي منتخب غينيا الاستوائية.

وانقلب الاستحواذ في الأشواط الإضافية لصالح لاعبيم منتخب غينيا الاستوائية، ولكن الخطورة الهجومية استمرت على نفس الأداء المتواضع من قبل كلا الفريقين، فسدد لاعبو غينيا كرة واحدة على المرمى فيما لم يسدد منتخب مالي أي كرة خلال الأشواط الإضافية.