رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد البـاز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

ريال مدريد يخطف تعادلًا مثيرًا من إلتشى بالدقائق الأخيرة

مودريتش وكاسميرو
مودريتش وكاسميرو

خطف ريال مدريد تعادلًا صعبًا من ضيفه إلتشي، في المباراة التي جمعتهما ضمن لقاءات الجولة الـ22 لبطولة الدوري الإسباني، بهدفين لكل منهما.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بتقدم إلتشي بهدف دون رد.

ريال مدريد بدأ المباراة مستحوذًا على مجريات اللعب وقدم أداءً هجوميًا مميزًا من أجل تسجيل هدف مبكر يمنحه الأفضلية في مجريات المباراة.

فيما لجأ فريق إلتشي إلى الرجوع لمناطق دفاعه، ومحاولة صد هجوم ريال مدريد، والاعتماد على الهجمات المرتدة لخطف هدف مباغت.

وتحصل  ريال مدريد على ركلة جزاء في الدقيقة 33، وأهدرها كريم بنزيما، بعدما اعتلت تسديدته العارضة.


وسجل لوكاس بويي، هدف التقدم لفريق إلتشي في الدقيقة 43، من كرة عرضية لعبها فيدل تشافيس من الجانب الأيسر وحولها بويي برأسه في الشباك.

وسدد لاعبو ريال 3 كرات على المرمى من أصل 9 محاولات، فيما سدد لاعبو إلتشي كرة واحدة فقط سكنت الشباك.

واستحوذ ريال مدريد على مجريات اللعب بنسبة 65%، مقابل 35% لصالح فريق إلتشي.


وواصل ريال مدريد استحواذه على مجريات اللعب في الشوط الثاني من المباراة، ولكن أداءه الهجومي لم يكن بنفس الخطورة التي قدمها في الشوط الأول.

فيما استمر اعتماد فريق إلتشي على الهجمات المرتدة السريعة لمحاولة خطف هدف ثاني يقتل المباراة.

وسجل بيري ميلا، الهدف الثاني لإلتشي في الدقيقة 76 بصناعة من بويي، مسجل الهدف الأول.

وقلص لوكا مودريتش الفارق لريال مدريد في الدقيقة 82 من ركلة جزاء، ثم عادل إيدير ميليتاو النتيجة لريال مدريد في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.


ريال مدريد سدد 7 كرات على مرمى إلتشي من 20 محاولة، مقابل تسديدتين لإلتشي من 3 محاولات.

إجمالًا، استحوذ ريال مدريد على مجريات اللعب بنسبة 63%، مقابل 37% لصالح إلتشي.

وبهذه النتيجة، رفع ريال مدريد رصيده للنقطة 50 في المركز الأول، فيما رفع إلتشي رصيده للنقطة 23 في المركز الـ15.