رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد البـاز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

خاص.. كيف يستعد المنتخب الوطنى لمباراة غينيا بيساو بأمم إفريقيا؟.. عاجل

الكابتن

ركز الجهاز الفني للمنتخب الوطني الأول لكرة القدم بقيادة البرتغالي كارلوس كيروش، على  النواحي الفنية، دون منح اللاعبين جرعات بدنية إضافية، استعدادًا لمواجهة منتخب غينيا بيساو، غدا، في الجولة الثانية من دور المجموعات ببطولة أمم إفريقيا التي تستضيفها الكاميرون حاليا.  

وكشف مصدر داخل بعثة المنتخب لـ«الكابتن» أن ذلك القرار جاء حرصا على سلامة اللاعبين فى ظل تعرض أكثر من لاعب للاصابة فى المباراة الأولى، فى مقدمتهم أكرم توفيق الذى أصيب بقطع فى الرباط الصليبى وأحمد فتوح الذى أصيب بشد فى عضلة السمانة، ورفض الجهاز الفنى عودة اللاعب للقاهرة على أمل اكتمال شفائه والتعافى داخل معسكر الفراعنة تحسبا للعودة للمشاركة فى الأدوار النهائية فى حال وصول منتخب مصر.
واستقر كارلوس كيروش على إجراء بعض التغييرات فى تشكيلة منتخب مصر خلال مباراة الغد القادمة أمام غينيا بيساو، من خلال الدفع بعمر كمال عبدالواحد كظهير أيمن بعد إصابة أكرم توفيق وتثبيت أيمن أشرف فى مركز الظهير الأيسر بديلا لاحمد أبوالفتوح، وكذلك الاعتماد على عمرو السولية فى وسط الملعب على حساب محمود حسن تريزيجيه.
وهناك حيرة لدى الجهاز الفنى بشأن اشراك تريزيجيه فى مركز الجناح الايسر وفقا لطلب اللاعب عقب مباراة نيجيريا والإبقاء على عمر مرموش على دكة البدلاء أو استمرار مرموش فى مركز الجناح الأيسر، على أمل أن يظهر بمستواه الطبيعى على عكس مباراة نيجيريا.
فيما يعود محمد صلاح لمركزه الأساسى كجناح أيمن ويلعب مصطفى محمد فى مركز المهاجم الصريح، بهدف منح اللاعبين أريحية داخل الملعب للظهور بمستوى أفضل وتحقيق الفوز دن معاناة .
وشهدت التدريبات الأخيرة مناقشات من جانب وائل جمعة مدير المنتخب، ومحمد شوقى المدرب المساعد، مع كارلوس كيروش بشأن ضرورة إعادة اللاعبين لمراكزهم الطبيعية، من أجل الظهور بمستوى أفضل عما كان عليه المنتخب فى مباراة نيجيريا، فضلا عن أهمية تحقيق الفوز فى مباراة الغد بعدد وافر من الأهداف حتى يضمن الفراعنة المساندة والدعم الجماهيرىة مرة أخرى، لأن ذلك سيؤثر بالطبع على اللاعبين داخل الملعب.