رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد البـاز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

مدرب الرأس الأخضر لـ«الكابتن»: سعداء بالعودة لكأس أمم إفريقيا.. ونمتلك فرصًا للتأهل إلى ثمن النهائى

بوبيستا المدير الفني
بوبيستا المدير الفني للرأس الأخضر

أيام قليلة، تفصلنا عن انطلاق نهائيات كأس الأمم الإفريقية 2021، التي ستستضيفها الكاميرون، خلال الفترة من 9 يناير إلى 6 فبراير.

24 منتخبًا ستتنافس نحو حلم واحد وهو التتويج بالكأس الأغلي في القارة السمراء.

منتخب الرأس الأخضر، سيشارك في نهائيات كأس أمم إفريقيا المقبلة، للمرة الثالثة في تاريخه، ليعود للظهور لأول مرة، منذ نسخة عام 2015، التي استضافتها غينيا الإستوائية.

وفي هذا الصدد، تواصل "الكابتن" مع بيدرو ليتاو بريتو، الشهير بـ"بوبيستا"، المدير الفني لمنتخب الرأس الأخضر، للحديث عن مشاركة فريقه في كأس أمم إفريقيا 2021، وعن حظوظ فريقه في مجموعته بالبطولة.

كما تحدث "بوبيستا" عن مشوار منتخب بلاده، خلال التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022.



وإليكم نص الحوار..

منتخب الرأس الأخضر، يعود مجددًا للظهور في كأس الأمم الإفريقية 2021، بعد غياب عن النسختين الماضيتين، فكيف ترى المشاركة المقبلة لفريقك في الحدث القاري الكبير؟

أولاً، نحن سعداء وفخورون بعودة منتخب بلادنا إلى أهم منافسة في قارتنا. كما تعلم، كنت مساعدًا للمدير الفني عندما تأهلنا لأول مرة إلى كأس أمم إفريقيا.

نريد المشاركة بقدر كبير من المسئولية والشجاعة وخاصة اللعب النظيف وأن نجعل شعبنا فخور بنا.



كيف ترى المجموعة التي جاء فيها منتخب الرأس الأخضر، في كأس الأمم الإفريقية 2021، والتي تضم كلا من الكاميرون وبوركينا فاسو وإثيوبيا؟

إنها مجموعة صعبة للغاية، وذلك لأنها تضم الفريق المستضيف للبطولة، ولكن أعتقد أنها ستكون صعبة على جميع المنتخبات.

كيف ترى حظوظ منتخب الرأس الأخضر، في التأهل إلى دور الـ 16 لكأس أمم إفريقيا؟

أعتقد أن لدينا الكثير من الفرص للتأهل، إذا كان لدينا التواضع واحترام وتقدير نقاط قوة منافسينا وخاصة إذا كانت لدينا الشجاعة وروح الفريق لإظهار قيمتنا الفردية والجماعية.



كيف رأيت مستويات المنتخبات المنافسة في مجموعتك (الكاميرون وبوركينا فاسو وإثيوبيا)، خلال مسيرتها في تصفيات كأس العالم 2022؟

التأهل لكأس العالم صعب للغاية، خاصة في إفريقيا، إنه لأمر محزن ومحبط للغاية أن المركز الأول في المجموعة يجب أن يخوض الدور الحاسم، بينما يتم إقصاء الوصيف.

نحن بحاجة للقتال بكل قوتنا من أجل أن يكون لقارتنا المزيد من الفرق في نهائيات كأس العالم.

كل الفرق تتحسن كثيرا خلال مرحلة التصفيات، لذا ستكون مجموعة صعبة للغاية.



دجانيني تفاريس هو أحد أبرز نجوم منتخب الرأس الأخضر، لكنه لم يشارك مع الفريق منذ نوفمبر عام 2020، وغاب عن مباريات الفريق في تصفيات كأس العالم 2022، فما هي أسباب غيابه عن الفريق خلال الفترة الماضية؟ 

نعم ، كان دجانيني يعاني من موقف داخلي ولم يشارك في المباريات كثيرًا، لكن سيظل دائمًا جزءًا من الفريق.
تم حل الموقف بالفعل وعلى الأقل تمت دعوته لصفوف المنتخب في سابق.

خسر منتخب الرأس الأخضر، فرصته في التأهل إلى الدور الثالث للتصفيات الإفريقية المؤهلة إلى كأس العالم 2022، بعد منافسة شديدة مع نيجيريا التي تأهلت إلى هذا الدور؟ فكيف تقيم أداء الفريق خلال دور المجموعات للتصفيات؟

لقد أبلينا بلاءً حسنًا خلال التصفيات، ولكن أعتقد أننا كان بإمكاننا الفوز بصدارة تلك المجموعة.

كان التعادل مع جمهورية إفريقيا الوسطى، محبطًا بالنسبة لنا، وعند مواجهة نيجيريا على ملعبنا، واجهتنا مشكلة بتعرض لاعبين للإصابة بـ "كوفيد 19"، وهو ما جعل الأمر صعبًا للغاية بالنسبة لنا، ولكن مع ذلك كنا غير محظوظين للغاية في هذه المباراة.

نيجيريا فريق رائع ، مجموعتنا ممثلة بشكل جيد للغاية، ونأمل أن يتمكنوا من الذهاب إلى كأس العالم 2022.



ما هي توقعاتك للمنتخبات الخمسة المرشحة للتأهل إلى نهائيات كأس العالم 2022، عن القارة الإفريقية؟

أعتقد أن المنتخبات الإفريقية تذهب في أغلب الأحيان إلى المونديال باحترام كبير وخوف من المنافسين.

نحن قادرون على المواجهة وجهاً لوجه ومشاهدة منتخبات الأخرى من القارات الأخرى. لدينا العديد من اللاعبين في إفريقيا وهم الأفضل في العالم.

إذا فعلنا ذلك في الماضي، فهذا يعني أنه يمكننا القيام به الآن، لكن للأسف أشعر أن المنتخبات الأفريقية تتعرض للهزيمة بالفعل في بعض الأحيان قبل أن تلعب. وكما تعلم ، لا أحد يخسر مباراة قبل أن يلعبها.