رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير

وائل لطفى

تشيلسى السبب.. لماذا يصر الفيفا على ذبح الأهلى فى مونديال الأندية؟

الإثنين 29/نوفمبر/2021 - 02:46 م
فرحة لاعبو الاهلى
فرحة لاعبو الاهلى بالفوز ببرونزية مونديال الاندية
محمد خليفه
طباعة

يصر الاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا" على ذبح الأهلى فى مونديال الأندية، بحرمانه من القوة الضاربة له المتمثلة فى لاعبيه الدوليين خلال البطولة التى تحتضنها الإمارات خلال فبراير المقبل.

وقرر الاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا" إقامة مونديال الأندية خلال الفترة من الثالث حتى الثانى عشر من فبراير المقبل بالإمارات، وبذلك يتداخل مونديال الأندية مع بطولة الأمم الإفريقية التى تحتضنها الكاميرون فى الفترة من التاسع من يناير حتى السادس من فبراير 2022.

ففى حال تأهل منتخب مصر للمربع الذهبى فى بطولة الأمم الإفريقية سيحرم الأهلى من لاعبيه الدوليين أمثال محمد الشناوى وأكرم توفيق وأيمن أشرف حمدى فتحى وعمرو السولية ومحمد مجدى أفشة ومحمد شريف، وقد يمتد الأمر لحرمانه من على معلول وأليو ديانح فى حال ظهور تونس ومالى فى المربع الذهبى للبطولة الإفريقية.

 

لماذا يصر فيفا على ذبح الأهلى فى مونديال الأندية؟

والسؤال الذى بات يفرض نفسه على الجميع لماذا رفض الاتحاد الدولى تأجيل مونديال الأندية للنصف الثانى من فبراير بدلا من إقامتها فى النصف الأول، وهو ما قد يتسبب فى حرمان الأهلى من لاعبيه الدوليين، الإجابة جاءت على لسان مسئول فى الاتحاد الإفريقى، والذى أكد أن الفيفا رفض تأجيل البطولة للنصف الثانى من فبراير المقبل، لارتباط تشيلسى بطل أوروبا بمباراة فى دور الـ16 ببطولة دورى أبطال أوروبا.

وتأكد صعود تشيلسى الإنجليزى رفقه يوفنتوس الإيطالى رسميًا عن المجموعة الثامنة بدور المجموعات لدور الـ16 ببطولة دورى أبطال أوروبا قبل إقامة مباريات الجولة السادسة بالبطولة.

 

يهمك أيضَا


تعرف على الفرق المشاركة فى مونديال الأندية 2021

يشارك فى مونديال الأندية، فى البطولة التى تحتضنها الإمارات خلال الفترة من 3 حتى 12 فبراير المقبل، سبعة فرق من مختلف قارات العالم، وهى:

الأهلى حامل لقب دورى أبطال إفريقيا، وتشيلسى حامل لقب دورى أبطال أوروبا، والجزيرة الإماراتى مستضيف البطولة، والهلال السعودى حامل لقب دورى أبطال آسيا، وبالميراس البرازيلى حامل لقب كأس الليبرتادوريس ومونتيرى المكسيكى حامل دورى أبطال الكونكاكاف، بالإضافة إلى أوكلاند سيتى النيوزيلندى.



ads
ads