رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير

وائل لطفى

تقرير: اجتماع طارئ مرتقب بين إدارة باريس سان جيرمان ومبابي بعد تصريحاته الأخيرة

الأربعاء 06/أكتوبر/2021 - 03:23 م
كيليان مبابي
كيليان مبابي
ريهام أسامة
طباعة

تسبب النجم الفرنسي كيليان مبابي، مهاجم باريس سان جيرمان، في إثارة غضب إدارة النادي، بعد تصريحاته الأخيرة بشأن مستقبله مع الفريق.

 

وكان مبابي قد اعترف في تصريحاته، أول أمس الإثنين، إنه طلب بالفعل الرحيل عن صفوف باريس سان جيرمان، لعدم رغبته في تجديد عقده، ومحاولة الانتقال إلى ريال مدريد وتحقيق حلمه بارتداء القميص الملكي، منذ الميركاتو الصيفي الماضي. لمطالعة التصريحات من هنا.

 

وأكد مبابي أن موقفه من الرحيل واضح ولن يتغير، ولن يجدد عقده مع باريس سان جيرمان في الميركاتو الشتوي المقبل، لاسيما وأن عقده سينتهي في صيف 2022 القادم.

 

 

ووفقًا لما ذكرته صحيفة «آس» الإسبانية، فإن مسئولي باريس سان جيرمان لم يكونوا على علم بظهور مبابي إعلاميًا في وسائل الإعلام والصحف للحديث عن مستقبله مع الفريق.

 

وأشارت الصحيفة الإسبانية، إلى أن إدارة باريس سان جيرمان مستاءة من موقف مبابي، خاصة في هذا التوقيت بالتحديد، والذي وصفته بـ"الوقت الحرج".

 

وأكدت الصحيفة الإسبانية، أنه سيكون هناك اجتماعًا بين مسئولي باريس سان جيرمان وكيليان مبابي؛ بسبب سلوك وتصرف الأخير، بعد تصريحاته الإعلامية.

 

ومن المقرر أن ينتهي العقد الحالي لمبابي رفقة باريس سان جيرمان في صيف 2022 المقبل، أي سيكون متاحًا للرحيل بالمجان في الصيف، أو يقوم أي نادٍ آخر بشراء المدة المتبقية في عقده في حال أراد باريس سان جيرمان بيعه في الميركاتو الشتوي.

 

ويُعد مبابي محل اهتمام قوي من قِبل نادي ريال مدريد الإسباني، ولكن إدارة باريس سان جيرمان قد رفضت عدة عروض مُقدمة من قِبل النادي الملكي بشأن ضم مبابي، آخرها كان عرضًا يبلغ قيمته 200 مليون يورو، في الميركاتو الصيفي الماضي.

ads
ads