رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير

وائل لطفى

3 أسباب تؤجل إقالة رونالد كومان من برشلونة

الإثنين 04/أكتوبر/2021 - 02:45 م
رونالد كومان
رونالد كومان
ريهام أسامة
طباعة

يدرس نادي برشلونة الإسباني قرار إقالة المدرب الهولندي رونالد كومان من منصبه، بعد تراجع نتائج الفريق خلال الفترة الماضية.

 

ويعاني نادي برشلونة الإسباني من تراجع النتائج بشكل كبير، سواء على المستوى المحلي أو الأوروبي، آخرها كان الهزيمة القاسية أمام أتلتيكو مدريد بثنائية نظيفة، في بطولة الدوري الإسباني "الليجا".

 

وعلى المستوى الأوروبي، فقد تلقى برشلونة هزيمة مذلة على يد بنفيكا البرتغالي بثلاثية نظيفة، يوم الأربعاء الماضي، ضمن منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات ببطولة دوري أبطال أوروبا "التشامبيونزليج".

 

ورغم رغبة برشلونة في إقالة كومان، إلا أن خوان لابورتا، رئيس النادي الكتالوني، أكد استمرار المدرب في منصبه، مُشددًا على ضرورة منحه الثقة، ليُثير الجدل حول قراره بالإبقاء على كومان.

 

 وبهذا الصدد، يستعرض لكم موقع "الكابتن"، عدة أسباب تمنع لابورتا من إقالة كومان من منصبه، وذلك على النحو التالي:

1- الشرط الجزائي

تولى رونالد كومان تدريب فريق برشلونة في أغسطس 2020، لمدة موسمين، أي سينتهي عقده في يونيو 2022.

ويمتلك رونالد كومان شرطًا جزائيًا تبلغ قيمته 6 ملايين يورو، وبالتالي سيتوجب على إدارة برشلونة دفع هذا المبلغ الكبير في حال قررت إقالة المدرب من منصبه.

الأمر الذي سيكون في غاية الصعوبة على إدارة برشلونة، التي تعاني في الوقت الحالي من أزمة اقتصادية كبيرة وخسائر مالية فادحة وديون كثيرة، والناتجة عن جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

 

2- تصريحات خوان لابورتا

تصريحات مسئولو برشلونة، خلال اليومين الماضيين، حول مستقبل كومان وأنه مستمر في منصبه مع الفريق خلال الفترة المقبلة.

وأكد خوان لابورتا في تصريحاته، أن كومان لا يزال يحظى بالثقة لدى رئيس النادي ومجلس الإدارة.

 

3- وضع برشلونة الحالي

من الأسباب القوية التي تعطّل رحيل كومان وإقالته من منصبه، هو الظروف التي يعاني منها نادي برشلونة في الوقت الحالي، ومجموعة اللاعبين المتواجدة في الفريق، خاصة بعد رحيل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي.

ولن يقبل أي مدرب من المستوى الأول في أوروبا بتدريب فريق برشلونة بوضعه الحالي، في ظل صعوبة حصد البطولات، وتدعيم صفوف الفريق بصفقات جديدة في الميركاتو الشتوي المقبل؛ بسبب الأزمة المالية.


ads
ads