رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير

وائل لطفى

زى النهاردة.. الأهلى يهزم وفاق سطيف بهدفين فى ذهاب نصف نهائى دورى أبطال إفريقيا 2018

السبت 02/أكتوبر/2021 - 09:42 ص
مباراة الأهلي ووفاق
مباراة الأهلي ووفاق سطيف
أشرف اسماعيل
طباعة

في الثاني من أكتوبر عام 2018 فاز الأهلي على وفاق سطيف الجزائري بهدفين نظيفين في مباراة الذهاب بالدورنصف النهائي في بطولة دوري أبطال إفريقيا التي أقيمت باستاد السلام وأدارها الحكم الإثيوبي تسيما باملاك.

بدأت المباراة بضغط هجومي من الأهلي بحثًا عن تسجيل هدف مبكر وكاد أن يتقدم  بعد خمس دقائق عندما مرر إسلام محارب الكرة إلى وليد سليمان على حدود منطقة الجزاء ليمررها بالكعب إلى أحمد حمودي الذي سددها قوية ارتدت من القائم وأبعدها الدفاع.

أول فرصة لوفاق سطيف كانت في الدقيقة التاسعة من  تسديدة  سمير عيبود من على حدود منطقة الجزاء ومرت بجوار القائم، وسجل وليد أزارو هدفا في الدقيقة 20 دقيقة إلغاه الحكم  للتسلل.

وفي الدقيقة 23 سجل وليد سليمان الهدف الأول بضربة رأس متقنة بعدما تلقى تمريرة رائعة من أحمد حمودي أمام المرمى.

بعد الهدف أنقذ الشناوي مرمى الأهلي من هدف محقق وتصدى لضربة رأس من عبدالقادر بدران وفي الدقيقة 42 أضاف إسلام محارب الهدف الثاني للأهلي بعدما استخلص الكرة من دفاع وفاق سطيف وسددها زاحفة  بقدمه اليسرى داخل المرمى.

بعد مرور أربع دقائق من بداية الشوط الثاني كاد أكرم جحنيط أن يسجل هدفًا لوفاق سطيف لكن تسديدته مرت بجوار القائم ولاحت فرصة أخرى لجحنيط الذي اخترق دفاع الأهلي وسدد كرة قوية من داخل منطقة الجزاء أمسكها الشناوي على مرتين وأهدر الحبيب بوجلمونه هدفًا لا يضيع لوفاق سطيف بعدما تهيأت له الكرة أمام المرمى مباشرة دون رقابة دفاعية لكنه سدد بغرابة شديدة خارج المرمى.

قبل 8 دقائق من نهاية المباراة كان أزارو قريبًا من تسجيل الهدف الثالث للأهلي بعدما تلقى تمريرة رائعة من وليد سليمان وسددها برأسه وارتدت من القائم ثم أضاع أزارو هدفًا قبل النهاية بأربع دقائق بعدما تلقى تمريرة سحرية من محارب وضعته في مواجهة الحارس لكنه سدد بغرابة خارج المرمى ثم سجل أزارو هدفًا في الدقيقة 88  تم إلغاؤه بداعي التسلل لتنتهي المباراة بفوز الأهلي 2- صفر.

مثل الأهلي : محمد الشناوي  وأحمد فتحي وساليف كوليبالي  وأيمن أشرف وعلي معلول وأحمد حمودي "أكرم توفيق ق 67" وهشام محمد وحسام عاشور "مؤمن زكريا ق 75" ووليد سليمان "صلاح محسن ق 84" وإسلام محارب ووليد أزارو.

ads
ads