رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير

وائل لطفى

مدربون يقتربون من الإقالة في الدوريات الأوروبية

الثلاثاء 21/سبتمبر/2021 - 01:41 ص
رونالد كومان
رونالد كومان
إسماعيل مطر
طباعة
مر ما يزيد عن الشهر، من انطلاق الموسم الكروي الجديد 2021-2022 في القارة الأوروبية.. بداية كشفت لنا معالم مما سيكون عليه ذلك الموسم في مختلف البلدان والمسابقات.

الصراع سيكون مشتدًا في إنجلترا، بين مانشستر يونايتد وتشيلسي وليفربول، مع تراجع ملحوظ من مانشستر سيتي، أما في إسبانيا، فريال مدريد في أفضل أحواله، على عكس أتلتيكو مدريد وبرشلونة، وبالأخص ذلك الأخير، الذي يبدو أنه سيعاني كثيرًا هذا الموسم.

وفي إيطاليا، فالصدارة لـ نابولي، ويلاحقه قطبا مدينة ميلان، أما يوفنتوس، فيمر بأسوأ انطلاقة، وفي فرنسا، فالصدارة كما المتوقع لباريس سان جيرمان، مع وجود علامات استفهام على الأداء في ظل وجود الأرجنتيني ليونيل ميسي.

إذًا، فالمعطيات تشير إلى أن هذا الموسم قد يكون الأفضل منذ سنوات، ولكن هناك عدد كبير من الفرق تعاني مع بداية الموسم، وقد تلجأ لإقالة مدربيها من أجل تحسين المسار.

وفي هذا التقرير، نستعرض مدربين قريبين من الإقالة في الدوريات الأوروبية.

رونالد كومان

الهولندي رونالد كومان هو أبرز المدربين الذين تبدو إقالتهم قريبة بشكل كبير، فبالرغم من التصريحات التي يدعم من خلالها، خوان لابورتا رئيس النادي، لاعب الفريق السابق، إلا أن الخلافات بين الثنائي واضحة للعيان، كما أن الفريق الكتالوني لا يقدم أفضل مستوياته، وإن رحل ميسي وجريزمان، إضافة للإصابات.

برشلونة تعادل في مباراتين، وفاز في مباراتين حتى الآن في الليجا، أما في دوري أبطال أوروبا، فتعرض الفريق لخسارة مذلة جديدة أمام بايرن ميونخ الألماني، على ملعبه ووسط جماهيره.

الإعلام الإسباني بدأ بالفعل الحديث عن قرب رحيل كومان، والبعض بدأ بالحديث عن الخيارات المقترحة لتعويضه، والأمر الواضح أن ساعات كومان معدودة مع البارسا.

ميكيل أرتيتا

المدرب الإسباني لفريق ارسنال، لا يعيش أفضل أيامه مع الجانرز رغم التدعيمات في الميركاتو الصيفي الماضي، الفريق تلقى 3 هزائم متتالية في بداية الموسم، ثم تحقيق انتصارين هزيلين في البريميرليج.

ارسنال يمر بفترة سيئة أخرى بعد رحيل الفرنسي آرسين فينجر، فبعد فشل الفريق في التأهل لأي بطولة أوروبية هذا الموسم، يبدو أن " الجانرز" سيستمر في المعاناة، والتعثر في قادم المباريات قد يعني وبشكل كبير رحيل أرتيتا عن تدريب الفريق.

ماسيميليانو أليجري

عاد ماسيميليانو أليجري لتدريب يوفنتوس، لكن الفريق يمر بواحدة من أسوأ انطلاقاته في الكالتشيو في التاريخ.. الفريق لم يجمع سوى نقطتين في أول 4 جولات لبطولة الدوري، يقدم أداء غير مرض.

أليجري صنع تاريخًا في يوفنتوس، لكن استمرار النتائج السلبية قد تعني إقالته من تدريب الفريق الفترة المقبلة.

ماوريسيو بوتشيتينو

المدرب الأرجنتيني لباريس سان جيرمان، حقق معه الفريق 6 انتصارات في أول 6 جولات لبطولة الدوري الفرنسي، لكن بعض تلك التدعيمات في الميركاتو الصيفي المنقضي، لم يرق الأداء الذي يقدمه " البي إس جي" لقدر التوقعات والطموحات.

ربما لن يكون الأداء السبب الوحيد في الإقالة المحتملة لبوتشيتينو، بل أزمة تسبب بها عندما أخرج مواطنه ليونيل ميسي من مباراة الفريق أمام ليون في الدوري.. ليو لم يكن راضيًا، وربما يطلب من إدارة النادي إقالة ماوريسيو، وهو الأمر الذي قد تنفذه لنيل رضا اللاعب الأرجنتيني.


ads
ads