رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير

وائل لطفى

«يشعر بالخيانة».. ماركا: كيليان مبابى غاضب من باريس سان جيرمان

الخميس 02/سبتمبر/2021 - 10:15 ص
كيليان مبابي
كيليان مبابي
ريهام أسامة
طباعة
لا يزال الحديث مستمرًا عن مستقبل النجم الفرنسي كيليان مبابي، مهاجم باريس سان جيرمان، رفقة ناديه خلال الفترة المقبلة، خاصة بعد فشل صفقة انتقاله إلى صفوف ريال مدريد الإسباني.

وارتبط اسم مبابي بالرحيل عن باريس سان جيرمان، في ظل اهتمام نادي ريال مدريد بالحصول على خدماته، بجانب رغبة اللاعب في ارتداء القميص الملكي هذا الصيف، وسط رفض تام من إدارة النادي الفرنسي في التفاوض على بيع مبابي.

وبالفعل انتهى سوق الانتقالات الصيفية، ولم ينتقل مبابي إلى صفوف ريال مدريد هذا الصيف، رغم التقدم بعرض تبلغ قيمته 200 مليون يورو في اللحظات الأخيرة من الميركاتو؛ بسبب رفض إدارة باريس سان جيرمان لرحيل اللاعب بشكل تام، والتعنت في مطالبها المادية المبالغ فيها.

وبهذا الصدد، نشرت صحيفة «ماركا» الإسبانية، تقريرًا جديدًا في عددها الصادر صباح اليوم الخميس، تحت عنوان «كيليان مبابي يشعر بالخيانة من إدارة باريس سان جيرمان».



وأفادت الصحيفة الإسبانية، أن مبابي غاضب من ناصر الخليفي، رئيس باريس سان جيرمان، ومسئولي النادي الفرنسي، بعد فشل صفقة انتقاله إلى صفوف ريال مدريد هذا الصيف، وبالتالي استمراره مع الفريق الباريسي حتى نهاية الموسم الحالي 2021-2022.

وأوضحت الصحيفة الإسبانية، أن ناصر الخليفي، رئيس باريس سان جيرمان، يملك سلطة القرار في مستقبل مبابي، لكن القرار في يد أمير قطر المالك الرئيسي للفريق، والذي رفض كل العروض من ريال مدريد.

وأشارت الصحيفة إلى تصريحات البرازيلي ليوناردو، المدير الرياضي لباريس سان جيرمان، عن كون فريقه اعتبر عروض ريال مدريد غير كافية، كما أن مبابي وعدهم بعدم الرحيل مجانًا.

وهو الأمر الذي أكدته التقارير الصحفية في وقت سابق، أن هناك اتفاقًا شفهيًا بين مبابي وإدارة باريس سان جيرمان، والذي يقضي برحيل اللاعب مقابل 200 مليون يورو، أو على الأقل وصول عرض يساوي ما دفعوه لضمه، وهو 180 مليون يورو.

ولكن مسئولو باريس سان جيرمان قد أخلوا باتفاقهم مع مبابي، بعدما تقدمت إدارة ريال مدريد بعرض تبلغ قيمته 160 مليون يورو، ومن ثم رفع عرضه إلى 180 مليون يورو، ثم عرض جديد تبلغ قيمته 200 مليون يورو، ولكن قوبلت هذه العروض بالرفض التام من إدارة باريس سان جيرمان.

وبالتالي فإن مبابي شعر بالخيانة من إدارة باريس سان جيرمان، ليزداد الغموض أكثر حول مستقبله، وإصراره على رفضه بشأن تجديد عقده، الذي سينتهي في صيف 2022، وبالتالي يمكنه الرحيل مجانًا، والاتفاق مع أي نادٍ آخر بدايةً من يناير 2022 المقبل.

وأكدت الصحيفة الإسبانية في تقريرها، أن إدارة ريال مدريد تخطط بالفعل لضم مبابي في شهر يناير المقبل، خلال فترة الميركاتو الشتوي، بالمجان بعد دخوله في الفترة الحرة من عقده.

ويحتاج مبابي للصمود 4 أشهر فقط أمام الضغوط الكبيرة التي ستمارس عليه من قِبل إدارة باريس سان جيرمان بشأن تجديد عقده.
ads
ads