رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير

وائل لطفى

منافسة شرسة على جوائز الأفضل فى يورو 2020

الأحد 11/يوليه/2021 - 12:46 م
هاري كين
هاري كين
ٍسيف الحسيني
طباعة

يسدل اليوم الستار على منافسات بطولة أمم أوروبا، والتي استمرت قرابة الشهر، على ملاعب 11 دولة أوروبية بشكل استثنائي، بعد أن تم تأجيلها في العام الماضي بسبب جائحة كورونا.

 

وشهدت البطولة بزوغ العديد من النجوم، مما يزيد من صعوبة المنافسة على الجوائز الفردية للبطولة، والتي تتمثل في أفضل لاعب، وأفضل حارس مرمى، وأفضل موهبة شابة بجانب جائزة هداف البطولة.

 

ويأتي هاري كين، نجم المنتخب الانجليزي على رأس المرشحين لجائزة أفضل لاعب في البطولة، بعد أن قدم أدوارًا مميزة مع منتخب بلاده واستطاع تسجيل 4 أهداف حتى الآن، بفارق هدف وحيد عن كريستيانو رونالدو، هداف البطولة إلى الآن.

 

وسجل هاري كين في جميع مباريات الأدوار الإقصائية للبطولة، ويتنافس مع زميله في المنتخب رحيم ستيرلينج الذي سجل هدفين وساهم بشكل كبير في معظم أهداف إنجلترا، وأظهر نفسه كأحد أفضل نجوم البطولة بعد مساهمته بشكل كبير في حسم تأهل المنتخب الانجليزي ووصوله للدور النهائي.

 

ويأتي ليوناردو سبينازولا ظهير المنتخب الإيطالي، ضمن قائمة المرشحين لجائزة أفضل لاعب في البطولة، بعد أن فرض نفسه بقوة خلال مشاركاته مع الأزوري، وظهر كأحد الحلول التكتيكية المهمة لمنتخب بلاده من الجانب الأيسر الذي يشغله، ورغم استبعاده من البطولة من ربع النهائي بسبب إصابة بقطع في وتر أكيليس إلا أن سبينازولا يظل واحدًا من المرشحين بقوة لنيل الجائزة.

 

ويتنافس معه زميله مانويل لوكاتيلي، الذي يقدم مستويات رائعة وبات محط اهتمام كبار أندية أوروبا هذا الصيف، وساهم لوكاتيلي في تسجيل هدفين بالبطولة ويأتي بعده أيضًا فيدريكو كييزا نجم يوفنتوس والذي سجل هدفين وبات من أهم لاعبي إيطاليا في الخط الهجومي كما قد يدخل كريستيان إريكسن، صانع ألعاب المنتخب الدنماركي ضمن الترشيحات للجائزة، وقد يفكر الاتحاد الأوروبي في منحها له كنوع من الدعم المعنوي بعد تعرضه لأزمة قلبية كادت أن تودي بحياته في مباراة منتخب بلاده الأولى أمام فنلندا.

 

أما في بقية المنتخبات قد يدخل كاسبر دولبيج مهاجم نيس الفرنسي ومنتخب الدنمارك ضمن الترشحيات حيث سجل 3 أهداف.

 

وفي جائزة الفتى الذهبي التي تكون للاعبين دون الـ 21 عامًا، سيكون على رأس المرشحين بيدري صانع ألعاب المنتخب الإسباني والذي يقدم مستويات رائعة ويعتبر المحرك الرئيس لمنتخب لاروخا رغم عدم تسجيله للأهداف، ويأتي بعد بيدري جناح المنتخب الدنمارك ولاعب سامبدوريا مايكل دامسجارد الذي سجل هدفين ولفت انتباه الجميع بجانب اهتمام بعض الأندية الكبار به في أوروبا مثل ليفربول الإنجليزي وبرشلونة الإسباني.

 

وستكون جائزة أفضل هداف محصورة بين هاري كين مهاجم إنجلترا صاحب الـ 4 أهداف والمتصدرين بالفعل الذي غادروا البطولة وهم البرتغالي كريستيانو رونالدو والتشيكي باتريك شيك، حيث يأمل كين في تسجيل هدف لمعادلة الأهداف أو هدفين للانفراد بالجائزة.

 

وفي حراسة المرمى سيتنافس كل من دوناروما حارس مرمى إيطاليا الذي استقبلت شباكه 3 أهداف فقط وخرج بشباك نظيفة في 3 لقاءات كما كان له الفضل الأكبر في تأهل منتخب بلاده إلى النهائي بعدما تصدى لركلتي ترجيح أمام إسبانيا في نصف النهائي، وسينافس دوناروما جوردان بيكفورد حارس مرمى إيفرتون والمنتخب الإنجليزي الذي دخل مرماه هدف وحيد طوال البطولة وضرب الرقم القياسي في الحفاظ على شباكه نظيفة، وقد ينافس هذا الثنائي كاسبر شمايكل حارس مرمى منتخب الدنمارك الذي ظهر بمستوى أكثر من رائع رغم توديع منتخب بلاده للبطولة من نصف النهائي.
ads
ads