رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد البـاز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

اليوم.. نهائي مبكر بين إيطاليا وإسبانيا بـ «يورو 2020»

إسبانيا وإيطاليا
إسبانيا وإيطاليا

يصطدم اليوم المنتخب الإيطالي مع نظيره الإسباني في افتتاح مباريات الدور نصف النهائي لبطولة أمم أوروبا، يورو 2020، في التاسعة مساءً على ملعب ويمبلي في العاصمة الانجليزية لندن.

ويسعى المنتخب الإيطالي لمواصلة سجل انتصاراتها في البطولة، والذي وصل لخمسة مباريات حتى الآن، وترغب في معادلة رقمها القياسي الذي حققته في مونديال 1990 بستة انتصارات، كما يضع المنتخب الإيطالي عينه نصب نهائي البطولة والانتقام من الخسارة أمام المنتخب الإسباني في نهائي يورو 2012، ومواصلة رحلته في استعادة اللقب الغائب عنهم منذ عام 1968، رغم وصولهم للمباراة النهائية في نسختي 2000، و2012، إلا أنهما خسرا كلا المباراتين، فيما يأمل المنتخب الإسباني في مواصلة العروض المميزة التي قدمها خلال الأدوار الإقصائية للبطولة، وتحقيق الفوز والاقتراب خطوة من تحقيق اللقب الأوروبي الرابع في تاريخه.

ويفتقد المنتخب الإيطالي خدمات ليوناردو سبينازولا، والذي تعرض لإصابة بقطع في وتير أكيلس بكاحل القدم اليسرى خلال مباراة الدور ربع النهائي أمام منتخب بلجيكا، وأظهرت الفحوصات الطبية التي خضع لها حاجته لعملية جراحية سيغيب على إثرها لمدة ستة أشهر، فيما تحوم الشكوك حول إمكانية لحاق أيمريك لابورت، وبابلو سارابيا، لاعبا المنتخب الإسباني بمواجهة الليلة بسبب تعرضهما لإصابة عضلية.

وتمثل المباراة معركة تكتيكية بين كلا المنتخبين، إذ أن كلا المدربين روبرتو مانشيني، المدير الفني لإيطاليا، ولويس إنريكي، المدير الفني لإسبانيا، يعتمد في أسلوب لعبه على الاستحواذ على الكرة وحرمان المنافس من بناء الهجمات، والضغط بشكل مستمر عليه مما سيصعب المباراة بدنيًا على اللاعبين، ولكن الأزمة التي تؤرق كلا المدربين هي المستوى الذي ظهر عليه مهاجميها، إذ أن الإيطالي تشيرو إيموبيلي، والإسباني ألفارو موراتا، لم يقدما أوراق اعتمادهما للبطولة حتى الآن، فعلى الرغم من المنافسة بين كلا المنتخبين على أقوى هجوم في البطولة إلا أن كلا المهاجمين لم يسجلا سوى هدفين فقط.

ويسعى كلا المنتخبين لفض الاشتباك على جائزة أقوى هجوم في البطولة، إذ يملك المنتخب الإسباني 12 هدفًا في البطولة حتى الآن كأقوى هجوم، ويأتي في المركز الثاني المنتخب الإيطالي بـ11 هدفًا، فيما جاء المنتخب الإيطالي على صدارة أكثر المنتخبات صناعة للفرص بصناعتهم 101 فرصة، ويأتي خلفهم المنتخب الإسباني برصيد 95، مما يجعل مواجهة الليلة منافسة هجومية من العيار الثقيل، وتعتبر نهائي مبكر للبطولة.

وأسند الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" إدارة المباراة تحكيميًا للألماني، فيليكس بريتش، ويساعده مواطناه مارك بورش وستيفان لوب، فيما سيكون الروسي سيرجي كاراتسيف حكما رابعا، فيما سيتولى الألماني ماركو بريتس مهمة حكم تقنية الفيديو، ويعاونه كلًا من كريستيان دينجيرت وكريستيان جيتيلمان وباستيان دانكيرت