رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد البـاز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

أبرزها القاع وحلم المربع الذهبى.. عقبات فى طريق الأهلى للاحتفاظ بدرع الدورى

الأهلي
الأهلي

عاد الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي للظهور مجددا في مسابقة الدوري المصري الممتاز، بعد غياب دام لأكثر من 50 يوما، بسبب ارتباطاته القارية، والتي ختمها بالوصول إلى المباراة النهائية في بطولة دوري أبطال أفريقيا ومواجهة كايزر تشفيز على اللقب الإفريقي يوم 17 يوليو الجاري.

إلا أن هناك مواجهات قوية وصعبة تنتظره الفترة المقبلة، للحفاظ على درع الدوري داخل قلعة الجزيرة، وتحديدا منطقة الهروب من شبح الهبوط، التي يتنافس عليها أكثر من 5 فرق، لاسيما بعد نتائجهم المميزة في الجولتين الماضيتين، وهو ما يستعرضه لكم "الكابتن"، في السطور التالية:


فرق القاع عقبة الأهلي نحو القمة:

أصبحت فرق القاع البنك الأهلي ووادي دجلة والإنتاج الحربي، ثم المقاولون العرب وأسوان، مثل الأسد الجريح الذي يحاول الحفاظ على هيبته كزعيم للغابة، هكذا لا يختلف الوضع بالنسبة لهذا الخماسي الذي سيخوض مواجهاته القادمة أمام الأهلي رافعا شعار الفوز من أجل الاستمرار بين الكبار في عالم الأضواء والشهرة، وإلا سيكون الهبوط والعودة مجددا للقسم الثاني حاضرا بقوة، وهو ما سيكون بمثابة عقبة كبيرة في طريق الأهلي لخطف القمة من أنياب غريمه التقليدي الزمالك.

والبداية الخميس القادم أمام المقاولون العرب، ضمن مؤجلات الجولة الـ26، ثم البنك الأهلي يوم 22 من الشهر الجاري ضمن مؤجلات الأسبوع الـ25، والإنتاج الحربي في الخامس والعشرون من الشهر ذاته، ضمن مؤجلات الجولة 24، وأسوان يوم 29 يوليو الحالي، ضمن مؤجلات الأسبوع الـ17، وأخيرا وادي دجلة في الثاني من أغسطس المقبل، ضمن مؤجلات الجولة الـ22.


قمة الأهلي تصطدم بانتفاضة الإسماعيلي:

ليس فرق القاع فقط، اللذين يمثلون عقبة في طريق الأهلي للوصول للقمة، هناك أيضا الإسماعيلي، بقيادة مديره الفني إيهاب جلال، الذي تمكن من قاد الدراويش نحو انتفاضة كروية مؤخرا سواء على مستوى العروض أو النتائج، لذلك فأن مواجهة الفريقين والمقرر لها يوم 9 أغسطس المقبل، لن تكون سهلة على الإطلاق.


حلم المربع الذهبي يهدد عرش الأهلي:

لن نتنازل عن المربع الذهبي مهما حدث وسنخوض جميع المواجهات المقبلة، بما فيهم مباراة الأهلي يوم 18 أو 19 أغسطس القادم، ضمن منافسات الجولة الثانية والثلاثون، بهدف الفوز، هكذا عقبة جديدة في طريق الأهلي نحو القمة، فهل ينجح في تخطي جميع هذه العقبات للتتويج بالدرع الـ43 في تاريخه والسادسة على التوالي، أم يهدي اللقب لمنافسه اللدود الزمالك ؟


وحقق الأهلي فوزا كبيرا على سموحة، أمس، الأحد، برباعية نظيفة، في الجولة الثامنة والعشرون، سبقها التعادل الإيجابي مع بيراميدز، الخميس الماضي، بهدفين لكل منهما.

جدير بالذكر أن الأهلي يحل ثانيا في جدول ترتيب الدوري المصري الممتاز برصيد 45 نقطة، خلف غريمه الزمالك صاحب الصدارة برصيد 61 نقطة، أي بفارق 16 نقطة كاملة، حيث لا يزال يمتلك الأحمر 7 مباريات مؤجلة.