رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير

وائل لطفى

ليونيل ميسى.. هل شارفت الرحلة على الانتهاء؟

الخميس 24/يونيو/2021 - 04:45 م
ليونيل ميسي
ليونيل ميسي
سيف الحسيني
طباعة

دخل الأرجنتيني ليونيل ميسي عامه الـ 34 قائد برشلونة الإسباني، ومازال عطاؤه وفيرا في ملاعب كرة القدم.

 

عيد ميلاد أسطورة البلوجرانا سيكون مختلفًا هذا العام حيث سيكون تجديد عقده الذي ينتهي الشهر الجاري، هو أسعد الأخبار لعشاق النادي الإسباني أمام اتخاذ خطوة أخرى غير التجديد ستكتب نهاية حقبة ليونيل.

 

ولم يحسم حتى الآن ميسي موقفه النهائي من التجديد أو الرحيل، في ظل التقارير المؤخرة التي تؤكد اقتراب إدارة البارسا من تجديد عقد البرغوث.

 

رحلة دامت 16 عامًا قد تكون شارفت على النهاية، بعد أن فقد ليونيل ميسي نكهة التتويج في السنوات الأخيرة وخاصًة على الصعيد الدولي مع الأرجنتين.

 

ألقاب محلية لا تذكر سوى لقب الليجا في الموسم قبل الماضي، لم تشفع لميسي وطموحاته حيث يزال يبحث عن العودة للتتويج بدوري الأبطال الغائب منذ 6 سنوات.

 

لكن هل انتهت رحلة ميسي في الملاعب أو شارفت على ذلك، سيتحدد ذلك في وجهة الدولي الأرجنتيني المقبلة.

 

بالأرقام يواصل ميسي كسر قاعدة السن، بعد أن توج بلقب هداف الليجا الموسم الماضي بعد أن قدم موسما فرديا رائعا رغم خروج البارسا من المنافسة على جميع الألقاب.

 

صاحب الست كرات ذهبية بالتأكيد سيكون مرشحا قويًا هذا العام بعدما ألغيت الجائزة الموسم الماضي بسبب فيروس كورونا، بعد أن توج بها البرغوث في آخر مناسبة وفض الشراكة مع البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم يوفنتوس صاحب الخمس كرات.

 

وقد تنتهي رحلة ميسي مع الأرجنتيني في بطولة كوبا أمريكا هذا العام، بعدما يشارك فيها ميسي مع التانجو لتحقيق حلم التتويج باللقب الذي طالما عانده في السنوات الماضية.

 

الخروج من البطولة هذه المرة يعني انتهاء حلم ميسي، حيث سيكون في الـ 37 من عمره في البطولة المقبلة مما يعني عدم مشاركته بنسبة كبيرة.

 

حلم آخر سيراود ميسي وهو كأس العالم الصيف المقبل في قطر، ولم ينجح ميسي في الوصول بعيدًا مع الأرجنتيني في المونديال سوى نسخة 2014 عندما كان قريبا للغاية في اللقاء النهائي الذي خسره بهدف أمام المنتخب الألماني.

 

 

ads
ads