رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير

وائل لطفى

تقرير: تحديد سعر بيع نادي مانشستر يونايتد بعد احتجاجات الجماهير

الأحد 25/أبريل/2021 - 10:30 ص
نادي مانشستر يونايتد
نادي مانشستر يونايتد
ريهام أسامة
طباعة

 

لا تزال الجماهير تحتج ضد ملاك نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، على خلفية أزمة بطولة دوري السوبر الأوروبي "السوبر ليج"، رغم انسحاب النادي من المشروع.

 

وكان نادي مانشستر يونايتد واحدًا من الأندية الـ 12 التي وافقت تأسيس بطولة جديدة منفصلة تحت مسمى "دوري السوبر الأوروبي أو السوبر ليج"، والأندية هي: 6 من إنجلترا (مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي وتشلسي وأرسنال وتوتنهام هوتسبير وليفربول)، و3 أندية إيطالية (يوفنتوس وميلان وإنتر ميلان)، و3 أندية إسبانية (ريال مدريد وبرشلونة وأتلتيكو مدريد).

 

ولكن الأندية الإنجليزية تراجعت عن موقفها وأعلنت انسحابها من مشروع دوري السوبر الأوروبي، بعد عاصفة الاعتراضات والاحتجاجات من قِبل الجميع، سواء المدربين، اللاعبين، الجماهير، الاتحادين الدولي لكرة القدم "فيفا" والأوروبي "يويفا"، وتهديداتهما بفرض العقوبات، بجانب اعتراض الحكومات المختلفة أيضًا.

 

وخلال ثلاث أيام فقط، وبعد انسحاب الأندية الإنجليزية، تبعتها بقية الأندية، مثل أتلتيكو مدريد الإسباني وإنتر ميلان ويوفنتوس وميلان الإيطاليين، ويتم إلغاء مشروع دوري السوبر الأوروبي، ولم يتبقى سوى ريال مدريد وبرشلونة فقط.

 

ورغم الانسحاب من المشروع، إلا أن الجماهير قامت باحتجاجات قوية، وطالبت الملاك الأمريكيين بالرحيل وبيع النادي الإنجليزي.

 

ووفقًا لما ذكرته صحيفة «ميرور» البريطانية، فإن عائلة "جليزر" التي تملك نادي مانشستر يونايتد، حدد مبلغ 4 مليارات جنيه إسترليني لبيع النادي، بعد استمرار احتجاجات الجماهير ومطالبتهم بالرحيل.

 

ودفع مالكوم جليزر، الذي توفي سنة 2014، مبلغ 790 مليون جنيه إسترليني لشراء مانشستر يونايتد سنة 2005، وطيلة 16 عامًا من ملكيته للنادي مع أبنائه رفضوا عدة عروض لبيعه.

 

وحسب الصحيفة، فالعائلة تجني أرباحًا بالملايين من نادي مانشستر يونايتد، لكن ديون الفريق تزداد، خاصة في الآونة الأخيرة، بعد أزمة جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، وأكدت أن مبلغ 4 مليارات جنيه إسترليني قد يغري الأخوين جويل وأفرام جليزر اللذين يديران النادي بشكل فعلي ببيعه.

 

وتعتقد العائلة المالكة لمانشستر يونايتد أن مبلغ 4 مليارات جنيه إسترليني الكبير له ما يبرره؛ كون النادي الإنجليزي يملك تراثًا فريدًا وعلامة تجارية كبيرة تسمح له برعاية صفقات كبيرة.

 

وأشارت الصحيفة، إلى أن بطولة دوري السوبر الأوروبي كانت بمثابة الفتيل الذي أشعل النيران مجددًا، موضحة أنه منذ عام 2010 تقود جماهير مانشستر يونايتد حملة لرحيل العائلة الأمريكية، والتي تتخذ من فلوريدا مقرًا لها، ورفعوا عدة لافتات في الملاعب تطالب بخروجهم من الفريق، ويحملون شعارًا دائمًا: "نحب يونايتد.. نكره جليزر".

 

ورفعت جماهير مانشستر يونايتد شعارات تطالب برحيل الملاك أمام ملعب "أولد ترافورد"، وأطلقت قنابل دخان بعد حملة ابتدأت من "تويتر" ودفعت إدارة النادي لإغلاق متاجر الملعب.

 

يأتي ذلك بعدما أعلن إيد وودوارد/ نائب رئيس مجلس الإدارة التنفيذي، استقالته من منصبه في نهاية العام الجاري 2021، وذلك يوم الثلاثاء الماضي.

 

ويستعد نادي مانشستر يونايتد لمواجهة ليدز يونايتد في تمام الثالثة عصر اليوم الأحد، ضمن منافسات بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز.

 

ويتواجد فريق مانشستر يونايتد حاليًا في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز برصيد 66 نقطة، خلف جاره مانشستر سيتي صاحب الصدارة برصيد 77 نقطة، أي بفارق 11 نقطة.







ads
ads