رئيس مجلس الإدارة
د.محمد الباز
رئيس التحرير

وائل لطفى

ميسي يقود برشلونة لسحق خيتافي بخماسية ويشعل الصراع على الليجا

الجمعة 23/أبريل/2021 - 12:04 ص
برشلونة وخيتافي
برشلونة وخيتافي
أحمد أشرف
طباعة
حقق فريق برشلونة الإسباني الفوز على خيتافي بخمسة أهداف مقابل هدفين في المباراة التي جمعت الفريقين ضمن منتافسات الجولة 32 من الدوري الإسباني.

البارسا تقدم عن طريق النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي في الدقيقة الثامنة قبل أن يدرك خيتافي التعادل فغي الدقيقة 12 عن طريق كليمنت لينجليه بالخطأ في مرماه.

وتمكن برشلونة من إعادة التقدم إليه في الدقيقة 28 عن طريق سفيان تشاكلا بالخطأ في مرماه في الدقيقة 28 قبل أن يحرز ميسي الهدف الثاني له والثالث لبرشلونة في الدقيقة 33.

وفي الشوط الثاني قلص إنيس أونال النتيجة لصالح خيتافي في الدقيقة 69 من ركلة جزاء، قبل أن يحرز رونالد أراوخو الهدف الرابع ويختتم أنطوان جريزمان خماسية برشلونة في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدل من الضائع.

ارتفع رصيد برشلونة عند 68 نقطة في المركز الثالث من 31 مباراة وتوقف رصيد خيتافي عند 31 نقطة في المركز الخامس عشر من 32 مباراة.

الشوط الأول 

برشلونة بدأ المباراة بقوة واستطاع أن يتقدم عن طريق ميسي في الدقيقة الثامنة بعد بعد تمريرة طولية أرضية رائعة من بوسكيتس من وسط الملعب إلى ميسي الذي انفرد بالمرمى وسدد كرة من يسار منطقة الجزاء رغم اختلال توازنه لمسها حارس المرمى وسكنت الشباك.

لم يهنأ برشلونة بالتقدم كثيرا حيث تمكن خيتافي من التعادل بعد 3 دقائق فقط عن طريق لينجليت مدافع البرسا بالخطلأ في مرماه.

برشلونة استمر في الضغط ونجح في تسجيل الهدف الثاني وإعادة التقدم في الدقيقة 28 عن طريق سفيان شاكلا مدافع خيتافي بالخطأ في مرماه.

وتمكن ميسي من إضافة الهدف الثاني له والثالث للبرسا في الدقيقة 33 بعد تمريراة رائعة ن دي يونج من خارج منطقة الجزاءـ سددها ميسي بيمينه على الطائر ارتطمت بالقائم الأيمن، وارتدت إليه مرة أخرى سددها من يمين الستة ياردة داخل الشباك.

الشوط الثاني

بدأ خيتافي الشوط الثاني بقوة كبيرة حتى حصل على ركلة جزاء في الدقيقة 69 تمكن من ترجمتها لهدف ثاني عن طريق إنيس أونال.

برشلونة عاد للسيطرة مرة أخرى ونجح في تأمين النتيجة بهدف رابع في الدقيقة 87 بعد رأسية رائعة من ركلة ركنية نفذها ميسي بنجاح.

واختتم أنطوان جريزمان الخماسية في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدل من الضائع.

الكلمات المفتاحية

ads