رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير

وائل لطفى

على رأسهم هاري كين.. 5 لاعبين ظلمتهم الكرة الذهبية

الإثنين 12/أبريل/2021 - 02:05 م
هاري كين
هاري كين
ريهام أسامة
طباعة

يسعى اللاعبون للتألق وتقديم أفضل ما لديهم من أجل التتويج بجائزة "الكرة الذهبية Ballon d'Or"، والتي تُمنح لأفضل لاعب في العالم خلال العام.

 

وغالبًا ما يسيطر النجمان الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد برشلونة، والبرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم يوفنتوس، على جائزة "الكرة الذهبية"، سواء بالتتويج بها، أو بالتواجد ضمن المرشحين الثلاثة لها.

 

وكانت مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية قد أعلنت في شهر يوليو للعام الماضي، عدم منح جائزة الكرة الذهبية لعام 2020؛ بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

 

ولعل أكبر خاسر من قرار إلغاء جائزة "الكرة الذهبية" في عام 2020 الماضي، هو النجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي، مهاجم بايرن ميونخ الألماني، بعدما حقق أرقامًا قياسية خيالية وتوّج بالسداسية التاريخية مع العملاق البافاري.

 

ولكن ليس ليفاندوفسكي وحده الذي تعرّض للظلم، بل هناك لاعبون آخرون ظلمتهم الكرة الذهبية، بعدم تواجدهم في القائمة النهائية المرشحة للفوز بالجائزة.

 

وبهذا الصدد، يستعرض لكم موقع "الكابتن" اللاعبين الذين ظلمتهم الكرة الذهبية، وذلك على النحو التالي:

 

1- لويس سواريز

موسم تلو الآخر، يحاول لويس سواريز التألق وتقديم أفضل ما لديه، من أجل المنافسة على جائزة الكرة الذهبية، لاسيما وأنه واحد من أفضل المهاجمين في الوقت الحالي.

سواريز تألق مع ليفربول في موسم 2013-2014، حيث شارك في 33 مباراة، وسجل 31 هدفًا، ليتوّج بجائزة "الحذاء الذهبي".

وانتقل سواريز إلى صفوف برشلونة في صيف 2014، وشارك في 53 مباراة، سجل خلالهم 59 هدفًا في موسم 2015-2016.

وحقق سواريز الكثير من البطولات محليًا وأوروبيًا مع برشلونة، لكن يبقى أبرز إنجاز له التواجد في المركز الخامس في سباق الكرة الذهبية في عام 2015.

 



2- جاريث بيل

انضم جاريث بيل إلى صفوف ريال مدريد قادمًا من توتنهام، مقابل 86 مليون جنيه إسترليني في 2013، ليصبح أغلى لاعب في تاريخ كرة القدم آنذاك.

وحقق بيل 4 ألقاب من دوري الأبطال الأوروبي خلال مواسمه الستة والنصف في برنابيو، لكنه لم يتواجد يومًا ما ضمن أبرز المرشحين الثلاثة للفوز بجائزة الكرة الذهبية.

واكتفى بيل فقط بالفوز بجائزة أفضل لاعب في البريميرليج موسم 2012-2013 مع توتنهام، قبل أن يعود إلى صفوف النادي اللندني مرة أخرى على سبيل الإعارة من ريال مدريد.

 



3- هاري كين

يُعد هاري كين أحد أفضل المهاجمين الذين ظهروا في العقد الماضي، أو "ماكينة الأهداف" كما يطلق عليه جماهير توتنهام هوتسبير.

ذاع صيت هاري كين في موسم 2014-2015، عندما حجز مكانه الأساسي في تشكيل توتنهام، ومنذ ذلك الوقت، نجح في تسجيل 181 هدفًا في 278 مباراة مع الفريق، وتوّج بجائزة "الحذاء الذهبي" في الدوري الإنجليزي مرتين.

أما مع منتخب إنجلترا، فقد سجل العديد من الأهداف ليصبح سادس أفضل هداف في تاريخ منتخب بلاده، كما توج بلقب هدّاف كأس العالم 2018 برصيد 6 أهداف، وأفضل هدّاف في تصفيات كأس الأمم الأوروبية 2020.

أفضل مركز حققه كين في سباق الكرة الذهبية كان العاشر في عامي 2017 و2018 وهو ما يُعد فشلًا ذريعًا للقناص الإنجليزي.

 



4- تيري هنري

تمكن النجم الفرنسي تيري هنري من مساعدة أرسنال في التتويج  بلقب الدورى الإنجليزى، بجانب الصعود لنهائى دورى أبطال أوروبا عام 2006، وحصل على جائزة هداف البريميرليج، وأفضل لاعب فى الدورى الإنجليزي.

كذلك واصل تيري هنري تألقه مع برشلونة، تمكن من الحصول على دورى أبطال أوروبا عام 2009 والدورى الإسبانى.

لذلك يُعد هنري أحد أبرز اللاعبين الذين ظلمتهم الكرة الذهبية، خاصة عندما حل فى المركز الثانى فى ترتيب اللاعبين الأفضل فى العالم عام 2003 والثالث فى 2006 رغم إنجازاته الكبيرة سواء مع الفرق التى لعب معها أو مع منتخب بلاده.

 



5- أندريا بيرلو

يُعد أندريا بيرلو، المدير الفني لفريق يوفنتوس الإيطالي، أحد أفضل اللاعبين في عالم كرة القدم؛ بسبب تنوع الألقاب التي حصل عليها مع الفِرق التي لعب لصالحها.

وتوّج بيرلو بلقب الدوري الإيطالي عدة مرات مع يوفنتوس، كذلك فاز بلقب دوري أبطال أوروبا مرتين مع ميلان عامي 2003 و2007، كما وصل للنهائى مرتين مع ميلان ويوفنتوس عامى 2005 و2015.

أما مع منتخب إيطاليا، فقد فاز بيرلو بلقب كأس العالم 2006، وكان ضمن التشكيلة الذهبية للإيطاليين في تلك البطولة، وساهم فى وصول منتخب بلاده للنهائى فى يورو 2012، ورغم كبر سنه إلا أنه استمر فى تقديم الأداء الرائع مع يوفنتوس، حتى رحل بعد انتهاء موسم 2015، وبالتأكيد فقد ظلمته الكرة الذهبية نظرًا لأرقامه وإنجازاته.




ads
ads