رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير

وائل لطفى

قبل جولتي الحسم (2).. مدرب جزر القمر لـ«الكابتن»: التأهل لأمم إفريقيا أصبح هدفًا وليس حلمًا (حوار)

الأحد 21/مارس/2021 - 09:45 م
أمير عبدو المدير
أمير عبدو المدير الفني لمنتخب جزر القمر
أحمد فهمي
طباعة
أيام قليلة تفصلنا عن انطلاق الجولتين الخامسة والسادسة لتصفيات كأس الأمم الإفريقية 2021 بالكاميرون.

39 منتخبًا يتنافسون على 19 مقعدًا، في نهائيات العرس الكروي القاري الأقدم في القارة السمراء.

(قبل جولتي الحسم).. سلسلة حوارية نحاور فيها عدد من مدربى منتخبات القارة الإفريقية قبل بدء معركة حسم التأهل لكأس أمم إفريقيا المقبلة.

جزر القمر

بات منتخب جزر القمر، على بعد خطوة واحدة من حسم تأهل تاريخى إلى نهائيات كأس الأمم الإفريقية 2021 للمرة الأولى في تاريخه، حيث يتواجد الفريق - التي تقع دولته في المحيط الهندي على مقربة من الساحل الشرقي لإفريقيا – في المجموعة السابعة للتصفيات، إلى جانب مصر وكينيا وتوجو.



وتواصل "الكابتن" مع أمير عبدو، المدير الفني لجزر القمر، كى يتحدث عن المواجهتين المقبلتين لمنتخب بلاده أمام كل من توجو ومصر، في الجولتين الخامسة والسادسة لتصفيات كأس أمم إفريقيا 2021.



وإليكم نص الحوار..

منتخب جزر القمر يحتل المركز الثاني في المجموعة السابعة للتصفيات، وتنتظره مواجهة أمام توجو في الجولة الخامسة، فكيف ترى أهمية تلك المواجهة؟

مباراتنا أمام توجو ستكون حتمًا عالية المخاطر، لأننا يجب أن نسعى للتأهل لكأس أمم إفريقيا، خاصة وأن المباراة ستقام على ملعبنا.. بالنسبة لنا، فإن مباراتي جزر القمر أمام توجو ومصر، فهى بمثابة نهائي مصغر.



حلم التأهل لكأس أمم إفريقيا للمرة الأولى، بات يلوح في الأفق، فكيف ترى ذلك الأمر؟

لم يعد حلما بل أصبح هدفًا. لا يزال لدينا نقطة واحدة نبحث عنها ويجب علينا القيام بذلك! سيكون حلمًا إذا تأهلنا إلى كأس الأمم.



منتخب جزر القمر سيكون على موعد مع مواجهة أمام مصر في القاهرة، في الجولة الأخيرة للتصفيات، فكيف ترى تلك المباراة؟

ستكون مباراة صعبة خاصة عندما تواجه فريقًا قويًا بحجم منتخب مصر على أرضه. لكن علينا أولاً أن نركز على مباراتنا على ملعبنا أمام توجو ، لأنها حاسمة ، ثم سنرى بعدها كيفية التعامل مع المباراة التالية أمام مصر.



واجهتهم منتخب مصر، في موروني، في مباراة الجولة الثانية للتصفيات، وقدمتم مباراة جيدة، فكيف رأيت تلك المباراة؟

كانت مباراة خاصة للغاية بالنسبة لنا لأنها كانت أول مباراة نلعبها على ملعبنا الجديد. كانت الأجواء رائعة والجماهير دفعتنا حقًا في هذه المباراة الصعبة ، وتمكنا من معادلة ميزان القوى مع المنتخب المصري.



في نوفمبر الماضي، توليت مهمة تدريب فريق نواذيبو الموريتاني، إلى جانب عملك كمدير فني لمنتخب جزر القمر، فكيف تقيم تجربتك مع نواذيبو؟

أنا سعيد جدًا بالتوقيع لنادي إف سي نواذيبو. إنها البطولة المحلية هناك غنية على كافة المستويات، رياضية وثقافية وإنسانية. هذه التجربة مفيدة جدًا بالنسبة لي وتظهر النتائج حتى الآن أنها تسير بشكل جيد.



ألست قلقًا من تعارض وظيفتك كمدرب لنواذيبو مع عملك كمدرب لمنتخب جزر القمر؟

عندما قبلت منصب المدرب في إف سي نواذيبو ، أدرك النادي أنني مع جزر القمر، أصبحنا على بعد نقطة واحدة من تأهل تاريخي إلى نهائيات كأس الأمم الإفريقية. لذلك اتخذنا جميع الإجراءات، وأشكر النادي على ذلك، حتى أتمكن من ممارسة هاتين الوظيفتين بالكامل.



كلمة أخيرة توجهها لجماهير جزر القمر قبل انطلاق جولتي الختام لتصفيات كأس الأمم الإفريقية؟

أقرأ كل يوم تشجيعهم لنا عبر وسائل التواصل الاجتماعي، ونعرف حب المشجعين حول العالم لفريقنا. لقد دعمونا دائمًا وحماستهم تمنحنا الكثير من القوة. نحن بحاجة إليهم ونأمل أن يشعروا بالإثارة أمام شاشات التلفزيون في هذه المناسبات القادمة.



ads
ads