رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
رئيس التحرير

وائل لطفى

المقاولون يعود للانتصارات ويهزم الجونة 3-2 بعد 20 دقيقة من المتعة والإثارة

الأحد 21/فبراير/2021 - 04:35 م
مباراة الجونة والمقاولون
مباراة الجونة والمقاولون
أشرف اسماعيل
طباعة

حقق فريق  المقاولون فوزا غاليا وهزم الجونة 3-2 في المباراة المؤجلة من الأسبوع الثالث عشر للدوري الممتاز التي أقيمت بملعب خيري بشارة ليرتفع رصيد المقاولون الى 14 نقطة ويتوقف رصيد الجونة عند 19 نقطة.

 

الشوط الأول جاء ضعيفا خاليا من المتعة والإثارة وإن كان الجونة  الفريق الأفضل انتشارا وتنظيما واستحواذا معظم فتراته وفي المقابل انعكس الموقف السيئ للمقاولون في جدول الدوري على أداء لاعبيه الذي اتسم بالعصبية والرعونة، لذلك كانت الخطورة نادرة على المرميين طوال الشوط الأول.

أول فرصة كانت للمقاولون في الدقيقة 16عندما مرر أمير عابد كرة عرضية أبعدها الدفاع ووصلت الى لويس إدواردو على حدود منطقة الجزاء هيأها لنفسه وسدده قوية بيسراه لكنها مرت بجوار القائم الأيسر، ورد الجونة بهجمة في الجانب الأيسر انتهت بكرة عرضية من جوزيف أنجويم سددها محمود الشبراوي برأسه بين يدي محمود أبوالسعود حارس المقاولون.

نال الكاميروني جوزيف أنجويم الظهير الأيسر للجونة إنذارا للخشونة مع لويس إدواردو في الدقيقة 40 مرر محمد سمير كرة عرضية من ركلة حرة سددها كريم مصطفى برأسه اصطدمت بالأرض ومرت فوق العارضة لينتهى الشوط الأول بالتعادل بدون أهداف. 

 

بدأ الشوط الثاني بهجوم من الجونة وفي الدقيقة السادسة تصدى جوزيف أنجويم لركلة حرة خارج منطقة الجزاء وسدد كرة قوية أبعدها حارس المقاولون.. وفي الدقيقة 56 أصيب خالد الحسيني مدافع المقاولون ولعب محمد حمدي زكي بدلا منه ودفع عماد النحاس المدير الفني للمقاولون بإبراهيم صلاح بدلا من أحمد داودا وتحول وسيم النغموشي إلى قلب دفاع بجوار محمد سمير.

في الدقيقة 60 دفع رضا شحاتة المدير الفني للجونة بعمر السعيد ومحمد عبد الجواد بدلا من إسلام عبد النعيم ومحمود الشبراوي وأهدر محمد عبد الجواد فرصة تسجيل الهدف الأول عندما تلقى كرة مرتدة من الدفاع وسددها بجوار القائم.. وفي الدقيقة 66 دفع النحاس بعمر سافيولا بدلا من عبد الله ياسين وعلى عكس سير اللعب وفي الدقيقة 70 ومن هجمة مرتدة مرر يوسف الجوهري كرة طولية الى لويس إدواردو المنطلق في الجناح الأيمن مررها عرضية أرضية لمحمد حمدي زكي الذي سددها داخل المرمى مسجلا هدف التقدم للمقاولون.

تكرر نفس السيناريو في الدقيقة 75 عندما خطف محمد حمدي زكي الكرة من نور السيد في منتصف ملعب المقاولون ومررها ليوسف الجوهري الذي أرسلها طولية إلى لويس إدواردو القادم من الخلف بسرعة الصاروخ استقبلها بشكل جيد وسددها على يسار الحارس مسجلا الهدف الثاني.

انهار لاعبو الجونة تماما وخطف عمر سافيولا الكرة من مدافع الجونة ودخل منطقة الجزاء فقام لؤى وائل بعرقلته واحتسب الحكم جهاد جريشة ركلة جزاء تصدى لها عمر سافيولا وسجل الهدف الثالث في الدقيقة 79 ..ودفع رضا شحاتة بالثلاثي عمر السعداوي ومحمد رجب وعربي بدر بدلا من محمد الحبيب يكن وأدريس مبومبو ونور السيد.

في الدقيقة 83 احتسب الحكم ركلة جزاء للجونة عندما مرر جوزيف أنجويم كرة عرضية اصطدمت بيد وسيم النغموشي داخل منطقة الجزاء تصدى لها عمر السعيد وسجل الهدف الأول للجونة ..وفي الدقيقة 85 مرر محمد رجب كرة عرضية أخطأها حسن الشامي وصلت إلى عمر السعيد الذي سددها على يمين الحارس مسجلا هدف الجونة الثاني لتشتعل المباراة تماما واحتسب الحكم 6 دقائق وقت بدل ضائع في الدقيقة الخامسة منها مرر جوزيف كرة عرضية من ركنية أبعدها الدفاع ووصلت الى عموري الذي سددها قوية وأبعدها محمد حمدي زكي قبل أن تدخل المرمى لتنتهي المباراة بفوز المقاولون 3-2.


ads
ads