رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

التشكيل المتوقع لمباراة الأهلى والوداد المغربى فى نصف نهائى دورى الأبطال

الإثنين 12/أكتوبر/2020 - 04:22 م
موسمانى وجهازه المعاون
موسمانى وجهازه المعاون
محمد خليفه
طباعة

لا صوت يعلو فى الأهلى فوق صوت مباراة المارد الأحمر مع الوداد المغربى، والمقرر لها يوم السبت المقبل، فى ذهاب نصف نهائى دور أبطال افريقيا.

وتطير بعثة الأهلى للمغرب عصر الثلاثاء استعدادًا للمباراة، ويرأس البعثة محمود الخطيب رئيس النادى الاهلى، والمشرف العام على فريق الكرة.

ومن خلال المباريات الثلاث التى خاضها الأهلى تحت قيادة الجنوب افريقى بيتسو موسيمانى، أمام المقاولون العرب، ثم انبى، وأخيرًا أمام بيراميدز، نجح المدير الفنى فى الوقوف على التشكيل الأمثل الذى ينوى الاعتماد عليه فى مباراة الوداد المغربى.

واستقر موسيمانى على إعادة محمد الشناوى لمركز حراسة المرمى، بعد شفائه بصفه تامة من الإصابة التى لحقت به أمام المقاولون العرب، وأمامه الرباعى، على معلول وياسر إبراهيم وأيمن اشرف فى حال تعافيه تمامًا من الاصابة بشد خفيف فى عضلة السمانة والتى تعرض لها فى مباراة انبى وحرمته من المشاركة فى مباراة بيراميدز، وفى حال عدم مشاركة أيمن اشرف سيكون البديل حمدى فتحى، وإلى جواره محمد هانى بعد المستوى المميز الذى قدمه خلال الفترة الماضية.

وفى وسط الملعب استقر موسيمانى على الدفع باليو ديانج إلى جوار عمرو السولية، وأمامهما محمد مجدى قفشة، وفى الهجوم مروان محسن ومن خلفه الثنائى حسين الشحات والنيجيرى جونيور أجاى.

وسيحتفظ موسيمانى على مقاعد البدلاء بوليد سليمان وأليو بادجى والانجولى جيرالدو وأحمد الشيخ وصالح جمعه كأوراق يمكن اللجوء اليها فى حال رغبته فى تطوير أداء اللاعبين خلال سير المباراة.

وقرر موسيمانى اصطحاب جميع اللاعبين المقيدين فى القائمة الافريقية، بعد استبعاد المصابين أمثال رامى ربيعة ومحمود متولى، واللذين رحلاعن الفريق أمثال رمضان صبحى بعد انتهاء اعارته للأهلى ورفضه الانتقال بصفة نهائية للقلعة الحمراء مفضلًا الانتقال لفريق بيراميدز، وشريف إكرامى، وحسام عاشور الذين انتهت علاقتهم بالأهلى لأسباب مختلفة.

وصعد الأهلى لنصف نهائى دورى أبطال إفريقيا بعد عبور عقبة صن داونز فى ربع النهائى بالفوز عليه بالقاهرة بهدفين نظيفين، والتعادل معه 1/1 بجنوب افريقيا، فيما صعد الوداد بعد عبور عقبة النجم الساحلى التونسى بالفوز عليه فى المغرب بهدفين نظيفين والخسارة منه بهدف نظيف فى تونس.

ads