رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

130 مليون يورو تنعش خزينة بايرن ميونخ بعد الأبطال

الثلاثاء 25/أغسطس/2020 - 10:34 ص
بايرن ميونخ
بايرن ميونخ
سيف الحسيني
طباعة
لم يكتف بايرن ميونيخ بتحقيق لقب دوري أبطال أوروبا، في موسم استثنائي، محطماً الكثير من الأرقام القياسية، بل سيكون «البافاري» على موعد مع حصد أكبر جائزة مالية في تاريخ «الشامبيونزليج»، محطماً رقم برشلونة في العام السابق، عندما جمع «البلوجرانا» 117.73 مليون يورو، حيث ستتجاوز حصيلة العملاق الألماني 130 مليون يورو خلال الموسم الحالي، وهو رقم قياسي من الصعب تجاوزه في السنوات المقبلة.

ومع فوز «البايرن» بجميع مبارياته في البطولة، خاصة في دور المجموعات، يصبح إجمالي الجوائز المالية في المرحلة الأولى 31.45 مليون يورو، نظير اللعب في دوري المجموعات والفوز بـ6 مواجهات، ويُضاف إلى ذلك 9.5 مليون لبلوغ دور الـ16، و10.5 مليون بعد التأهل إلى ربع النهائي، مقابل 12 مليوناً نظير خوض مواجهة نصف النهائي، بجانب 15 مليون يورو تمثل قيمة اللعب في النهائي، وبعد تتويج «البافاري»، سيجمع 7.5 مليون، بينها 3.5 مليون، نظراً لتأهله إلى المنافسة على لقب السوبر القاري، وبحسب تصنيف البطل الحالي، يحصل أيضاً على 33.24 مليون يورو، وكذلك 11.5 مليون قيمة عوائد البث التليفزيوني، وهو ما يعني إجمالاً أن خزينة البايرن تستقبل 130.69 مليون يورو، بعد هذا التتويج التاريخي.

وعلى جانب آخر، أهدى المدرب الرائع، هانس فليك، العقول الألمانية فرصة جديدة، للتوقيع على الكأس القارية ببصمة خاصة جداً، لم تحدث منذ 22 عاماً، حيث أصبح التتويج الثاني على التوالي للمدربين الألمان، بعد ما حققه يورجن كلوب مع ليفربول في العام الماضي، ليكرر الثنائية المتتالية، التي حققها أوتمار هيتسفيلد مع دورتموند، ثم يوب هاينكس مع ريال مدريد في عامي 1997 و1998، وسبقهما إلى ذلك، الأسطوري أودو لاتيك وخليفته ديتمار كرامر، خلال ثلاثية بايرن التاريخية في منتصف سبعينيات القرن الماضي، وكأن الألمان على موعد مع هذا الحدث بعد 22 عاماً في كل مرة، كما ارتقى المدربون الألمان إلى المرتبة الثالثة، في تاريخ البطولة، بعدما حصدوا 9 ألقاب، مقابل 10 لأصحاب الفكر التدريبي الإسباني، في حين يبقى الطليان فوق القمة، بـ11 تتويجاً، لكن يبقى الإنجاز الأكبر للمديرين الفنيين الإنجليز، الغريم اللدود للكرة الألمانية، بعدما سيطر ثلاثة منهم على الكأس الأوروبية عبر 6 سنوات متتالية، بداية من عام 1977 حتى 1982، عندما توج ليفربول ونوتنجهام فورست وأستون فيلا تحت قيادة الأساطير، بوب بيزلي، برايان كلوف، وتوني بارتون.

الكلمات المفتاحية

ads
ads