رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
الدوري المصري
انتهت
1
الزمالك
1
الاتحاد
الدوري الأوروبي
انتهت
1
مانشستر يونايتد
0
كوبنهاجن
الدوري الأوروبي
انتهت
2
إنتر
1
باير ليفركوزن

مدينة الشبابية ببورسعيد تستقبل ٢٧٦ عالقا من دولة الإمارات

الإثنين 25/مايو/2020 - 01:48 م
الكابتن
دينا نبيل
طباعة
ال

استقبلت المدينة الشبابية بمحافظة بورسعيد، ٢٧٦ عالقا عائدين من دولة الإمارات الشقيقة، وذلك ضمن خطة وزارة الشباب والرياضة بالتعاون مع وزارة الصحة، في توفير عدد من المدن الشبابية ومراكز الشباب لاستخدمها كحجر صحي ضمن الاجراءات الوقائية والاحترازية التي تتخذها الحكومة المصرية لمجابهة تداعيات فيروس كورونا.


وأكد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، ان الوزارة قد استعدت جيدا في تجهيز وتوفير عدد من المدن الشبابية، ونزل، ومراكز الشباب والأندية لاستخدامها كحجر صحي، في عدد من محافظات الجمهورية، فور إعلان مجلس الوزراء خطة الحكومة لمجابهة فيروس كورونا المستجد، وكذلك اهتمام الدولة المصرية بإجلاء العالقين والحالات الاستثنائية في الخارج وعودتهم إلى أرض الوطن، لافتا إلى أن القيادة السياسية تولي اهتماماً كبيراً بكل مصري عالق في الخارج، وتسعى جاهدة في عودتهم وتوفير لهم الاقامة المناسبة كحجر صحي لهم وفق الإجراءات المتبعة لمواجهة فيروس كورونا.

و وجه اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد الشكر لوزير الشباب والرياضة، على جهوده الكبيرة في توفير وتجهيز المدينة الشبابية لاستقبال ٢٧٦ عالقا عائدين من دولة الامارات العربية الشقيقة، مؤكدا على التعاون الكبير التي تقوم به مديرية الشباب والرياضة برئاسة على أبو سمرة بناء على تعليمات وزير الشباب والرياضة بتذليل كافة العقبات وتيسير وتسخير كافة امكانات المديرية من أجل راحة العائدين.


ومن جانبه أثنى النائب محمود حسين وكيل لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، على نجاح وزارة الشباب والرياضة في مشاركتها في إدارة أزمة فيروس كورونا بتوفير منشآتها لاستخدمها كحجر صحي، وكذلك تنفيذ عدد من المبادرات التي تستهدف رفع الوعي الثقافي الصحي لدي فئات المجتمع المختلفة ضمن إجراءاتها لمواجهة جائحة كورونا.


جدير بالذكر أن وزارة الشباب والرياضة، استقبلت 2800 حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد من الحالات البسيطة إكلينيكيًا، فضلًا عن استقبال أكثر من 6 آلاف من المصريين العالقين بالخارج، بنزل الشباب بمحافظات الجمهورية المختلفة كحجر صحي.


يذكر أن الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة قد وجهت الشكر لوزير الشباب والرياضة على تعاونه المستمر مع الوزارة ومتابعته الحثيثة لنزل الشباب، واطمئنانه بنفسه على اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية، مؤكدةً أن جميع قطاعات الدولة تعمل في تناغم وتنسيق كامل للتصدي للفيروس كورونا المستجد، مشيرةً إلى أن وزارة الصحة قامت بتوفير الأطقم الطبية من أطباء وممرضين، بالإضافة إلى توفير مخزون كافِ من الأدوية والمستلزمات الطبية اللازمة لمتابعة الحالات المرضية والنزلاء المتواجدين بنزل الشباب.
ads
ads