رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

لماذا تعجل أدوريز بالاعتزال ؟

الخميس 21/مايو/2020 - 11:44 م
الكابتن
محمد نبيل عمر
طباعة

لم ينتظر اللاعب الإسباني أريتز أدوريز زوبيلديا عودة النشاط الرياضي في إسبانيا، ويبدو أنه تنبأ أنه لن يعود، فاتخذ قراره بالاعتزال عن عمر يناهز الـ39 عاما.

ولم ينتظر أدوريز أن يخرج من الباب الكبير، وأن ينهي مسيرته مع ناديه الإسباني أتلتيك بيلباو بشكل رائع، وبانجاز يظل محفورا في ذاكرة جمهور النادي عقب اعتزاله.

 أصبح أتلتيك بيلباو قريب جدا من تحقيق لقب غائب عن النادي منذ عام 1984،وهو كأس ملك إسبانيا إذ أن الفريق في هذا الموسم تمكن من الوصول إلى المباراة النهائية.

ولم يترك أدوريز بصمة في مشوار أتلتيك بيلباو نحو المباراة النهائية، فهو لم يلعب سوى 3 مباريات، ولم يسجل أو يصنع هدف.

وفي الدوري الإسباني أيضا لم يشارك سوى في 14 لقاء، ولم يحرز سوى هدف.

الملاحظ بالطبع أن مشاركات أدوريز في الموسم الحالي مع أتلتيك بيلباو قليلة، ولكن يرجع السبب الرئيسي إلى الإصابة.

وكان أدوريز يمر بموسمه الثامن في صفوف أتلتيك بيلباو، وخاض 313 مواجهة مسجلا 149 هدفا، وصانعا 40 هدفا.

وكانت هذه الفترة الثالثة لأدوريز في النادي، الأولى في يوليو 2002، ولم يستمر سوى موسم واحد، ولم يلعب سوى 4 مباريات.

بينما كانت الثانية لمدة موسمين ونصف، وشارك في 90 لقاء، وأحرز 23 هدفا، وقدم 9 تمريرات حاسمة منذ يناير 2006.

ولكنه كان قبلها قد قضى 3 مواسم يلعب مع فريق أتليتيك بيلباو ب بداية من يوليو 2000، وخاض 96 مواجهة مسجلا 20 هدفا.

وحصل مع أتلتيك بيلباو بكأس السوبر الإسبانية في موسم 2015 – 2016.

ومعه أيضا كان هداف بطولة الدوري الأوروبي مرتين في موسم 2015 – 2016 سجل 10 أهداف، وفي موسم 2017 – 2018 أحرز 8 أهداف.

على أي حال بدأ أدوريز ممارسة كرة القدم في نادي أنتيجوكو، ومقره أنتيجو جزء من سيباستيان المدينة التي ولد بها أوريز في إقليم الباسك.

ومن أنتيجوكو انتقل إلى نادي أوريرا فيتوريا في يوليو 1999 موسما، وخاض 25 مواجهة مسجلا 8 أهداف.

وفي يوليو 2003 لعب 38 مباراة، وسجل 13 هدفا بعد أن التحق بنادي برجش الإسباني قادما من أتلتيك بيلباو.

انضم إلى نادي بلد الوليد الإسباني في يوليو 2004 من برجش، وشارك في موسم ونصف الموسم 52 لقاء، وأحرز 22 هدفا.

وفي أغسطس 2008 ا غادر أتلتيك بيلباو إلى نادي ريال مايوركا الإسباني، وفي موسمين خاض 78 مواجهة مسجلا 24 هدفا، وصانعا 10 أهداف.

انضم موسمين إلى نادي فالنسيا الإسباني في يوليو 2010،ولعب في موسمين 84 مباراة، وسجل 23 هدفا، وصنع 4 أهداف.

وعلى المستوى الدولي تأخر انضمام أدوريز إلى المنتخب الإسباني إلى حد كبير حيث انضم حين كان عمره 29 عاما، والإسباني فيسنتي ديل بوسكي هو من اتاح له هذه الفرصة، واختاره ضمن قائمة المنتخب الإسباني المشارك في بطولة أمم أوروبا فرنسا 2016.

وبشكل عام شارك مع المنتخب الإسباني في 13 لقاء رسمي وودي، وأحرز هدفين.

أشاد بشدة الإسباني إرنيستو فالفيردي المدير الفني السابق لفريق برشلونة، والمدير الفني الأسبق لأتلتيك بيلباو بلاعبه أدوريز الذي قام بتدريبه في أتلتيك بيلباو، وقال عنه أنه لاعب سهل تدريبه، ولا يدخر جهدا أو نقطة عرق، ويبذل كل ما في طاقته في كل يوم في التدريب، وفي كل مباراة، وأنه مهاجم من طراز رفيع، والطبيعي حين يتقدم لاعب في العمر يفتقد إلى القوة، والسرعة، ولكنه كان يتطور بشكل مذهل، كما أنه يتميز بروحه التنافسية.

كان الأفضل لأدوريز أن يتريث في اتخاذ قرار الاعتزال، وينتظر حتى ينتهي الموسم، ويالها من نهاية أن يعتزل، وهو بطل.

 

 

 

 

 

ads