رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

بين خيبة الأمل والارتياح كيف رأى أبطال مصر قرار تأجيل الأوليمبياد

الأربعاء 25/مارس/2020 - 04:53 ص
أولمبياد طوكيو
أولمبياد طوكيو
دينا نبيل
طباعة

 

تباينت ردود الأفعال بشأن قرار تأجيل أوليمبياد طوكيو 2020، والذي تم إعلانه ظهر الثلاثاء لتقام دورة الألعاب صيف 2021 بسبب تفشي فيروس كورونا .

ويعد تأجيل أوليمبياد طوكيو هو أول تأجيل من هذا النوع في تاريخها الحديث البالغ 124 عاما، لتطيح أزمة فيروس كورونا بآخر الأحداث الرياضية الدولية البارزة المتبقية هذا العام، بعد تأجيل جميع البطولات مثل يورو 2020 وكوربا أمريكا 2020.

ورغم تاييد القرار خوفًا على صحة وسلامة الجميع فإن الرياضييون المصرييون شعروا بخيبة أمل بعد قرار التأجيل خاصة الذين كانوا قد حسموا تذكرة تأهلهم للأوليمبياد وكانوا يواصلون برنامج إعدادهم للأوليمبياد بشكل قوي.

وقالت جيانا فاروق لاعبة منتخب الكاراتيه: خبر تأجيل الأوليمبياد هو أسوأ خبر ممكن أسمعه خلال هذه الأيام.. لا حول ولا قوة إلا بالله.

وتعتبر جيانا فاروق هي أول لاعبة كاراتيه عربية وإفريقية تتأهل إلى أوليمبياد طوكيو بعد إدراج اللعبة أوليمبيا.



فيما قال شريف العريان رئيس اتحاد الخماسي الحديث في تصريحات خاصة: لاعبو منتخب الخماسي الحديث أصيبوا بالإحباط بعد إعلان خبر التأجيل خاصة أنهم كانوا يتدربوا بقوة طوال الفترة الماضية ويواصلون استعدادهم للأوليمبياد بشكل طبيعي.

أما محمد إبراهيم كيشو بطل المصارعة، الذي كان قد حسم تأهله للأوليمبياد فعلق قائلا: "خبر مؤلم جدا لكن لعله خير".



وربما رأى آخرون أن التأجيل أمر مفيد وتعاملوا معه بمبدأ "رب ضارة نافعة" مثل محمد إيهاب الرباع الأوليمبي الذي قال في تصريحات خاصة إن التأجيل فرصة كبيرة لمشاركة منتخب رفع الاثقال المصري في الأوليمبياد في حالة تخفيض عقوبة الإيقاف ولحاق لاعبي المنتخب بالتصفيات المؤهلة لطوكيو صيف 2021".

وأضاف إيهاب أنه يواصل التدريب في منزله ويتمنى مشاركته في أوليمبياد طوكيو بعد أن تأجلت لمدة عام.



ونفس الرأي كان لبطل الملاكمة عبدالرحمن عرابي الذي حسم تأهله للأوليمبياد لكنه يرى أن التأجيل يصب في مصلحة اللاعبين حيث يعطيهم فرصة أكبر للاستعداد للمنافسات، كما أنه يعاني من إصابة في ذراعه تحتاج للتدخل الجراحي والتأجيل يعطيه الوقت الكافي للتعافي.



فيما وجهت السباحة فريدة عثمان والمتواجدة في أمريكا بسبب تدريباتها، رسالة عبر حسابها على تويتر مطالبة أي شخص بمساعدتها بأي معلومات لكيفية عودتها لمصر بعد تأجيل الأوليمبياد وتوقف النشاط الرياضي وجميع البطولات المؤهلة لطوكيو، في ظل تعليق رحلات الطيران.



ذكر أن إحصائيات التي صدرت حتى أمس الثلاثاء قد أكدت أن  372757 شخصا تعرضوا للإصابة بفيروس كورونا، وتوفى 16231 فى العالم، ووصل الفيروس إلى 194 دولة فى العالم.

 


ads