الكابتن : استقبال جماهيري ضخم فور وصول رونالدينيو إلى البرازيل بعد الخروج من السجن (طباعة)
استقبال جماهيري ضخم فور وصول رونالدينيو إلى البرازيل بعد الخروج من السجن
آخر تحديث: الأربعاء 26/08/2020 10:06 ص سيف الحسيني
 ذكرت تقارير إعلامية مساء أمس الثلاثاء أن نجم كرة القدم البرازيلي السابق، رونالدينيو، وشقيقه روبرتو دي أسيس، قد عادا إلى البرازيل، بعد الخضوع للإقامة الجبرية لأشهر في باراجواي إثر القبض عليهما بتهمة دخول البلاد بوثائق مزورة.

وأوضعت التقارير أن الشقيقن وصلا إلى مطار ريو دي جانيرو الدولي على متن طائرة خاصة.

وجاء ذلك بعد أن أعلن قاض في باراجواي السماح لرونالدينيو وشقيقه بالعودة إلى وطنهما حيث أُطلق سراحهما من الإقامة الجبرية بقرار قضائي أمس الأول الاثنين.

ووافق القاضي جوستافو أماريلا على طلب الإدعاء في باراجواي بالإفراج المشروط عن الشقيقين، لتغلق القضية.

كذلك أعلن القاضي إلزام الشقيقين بدفع غرامات بإجمالي 200 ألف دولار.

وكانت السلطات في باراجواي ألقت القبض على رونالدينيو وشقيقه بداعي دخول باراجواي في مارس الماضي بوثائق مزورة.

وقضى الشقيقان نحو شهر واحد في الحبس، وقضى رونالدينيو، المتوج مع منتخب بلاده بكأس العالم 2002، يوم عيد ميلاده الـ40 في محبسه، قبل أن ينجح محاميه في ضمان الإفراج عنه بكفالة قيمتها 1.6 مليون دولار.