الكابتن : في موسمه الثامن مع ليستر سيتي فاردي ينتزع الحذاء الذهبي ويتخطى 100 هدف (طباعة)
في موسمه الثامن مع ليستر سيتي فاردي ينتزع الحذاء الذهبي ويتخطى 100 هدف
آخر تحديث: الأربعاء 29/07/2020 10:46 م محمد نبيل عمر

حقق الإنجليزي جيمي فاردي لاعب فريق ليستر سيتي الإنجليزي في الموسم المنقضي أكثر من هدف، وهو الحصول لأول مرة في مسيرته على الحذاء الذهبي في بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز، وتخطى حاجز تسجيل الـ100 هدف في البريميرليح ليصبح اللاعب رقم 29 الذي يدخل نادي المائة، ونال لثاني مرة في مشواره جائزة أفضل لاعب في الموسم مع الثعالب كما أنه حصل على جائزة أفضل لاعب في الشهر في هذا الموسم في الدوري الإنجليزي عن شهر أكتوبر من عام 2019.

بالرغم من حصول فاردي في الموسم المنصرم على الحذاء الذهبي، بإحرازه 23 هدفا في 35 مباراة، ووصل بعدد أهدافه إلى 103 في البريميرليج إلا أنه ليس الموسم الأكثر تهديفا له إذ يعد موسم 2015 – 2016 هو أكثر مواسمه تهديفا بإحراز 24 هدفا في 36 لقاء، وهو جاء خلف الإنجليزي هاري كين لاعب فريق توتنهام هوتسبير الذي تفوق عليه بهدف يتيم، وفي ذاك الموسم توج ليستر سيتي بلقب الدوري الإنجليزي لأول مرة في تاريخه في حادثة أدهشت العالم أجمع، وكانت حديثه لفترة طويلة لأنها كانت شيئا يستحيل تصديقه، وأشبه بالمعجزة، ونال فاردي جائزة أفضل لاعب وقتها، يأتي بعده موسم 2017 – 2018 إذ سجل 20 هدفا في 37 مباراة يليه موسم 2018 – 2019 حيث أحرز 18 هدفا في 34 لقاء ثم جاء موسم 2016 – 2017 بتسجيله 13 هدفا في 35 مباراة، وأخيرا موسم 2014 – 2015، ولم يحرز فيه سوى 5 أهداف في 34 لقاء.

والجدير بالذكر كان فاردي هدافا لفريقه في كل المواسم السابقة في البريميرليج باستثناء موسم واحد فقط هو 2014 – 2015، وهذا الموسم تحديد شهد الظهور الأول لفاردي في الدوري الإنجليزي لأن حين تعاقد ليستر سيتي معه في يوليو 2012 كانت الثعالب تنافس في الدوري الإنجليزي الأول ( الدرجة الثانية ).

حين نقسم أرقام فاردي مع ليستر سيتي في كل البطولات إلى فترتين، فترة وجود الفريق في البريميرليج، ووجوده في الشامبيونشيب نجد أنه لعب  6 مواسم بـ240 مباراة مسجلا 109 أهداف، وصانعا 37 هدف.

بينما شارك مع الفريق قبل صعوده في موسمين في 70 لقا محرزا 21 هدفا، ومقدما 15 تمريرة حاسمة.

على أي حال بدأ فاردي في ناشئي نادي شيفيلد وينزداي، وغادره إلى نادي ستوكبريدج بارك ستيلز إف سي، ثم إلى نادي إف سي هاليفاكس تاون، ومن إلى نادي فيلتوود تاون إف سي حتى استقر في ليستر سيتي.

وفاردي لاعب دولي في المنتخب الإنجليزي منذ يونيو 2015، ولعب معه في المجمل 26 مباراة، ولم يسجل سوى 7 أهداف، وصنع هدفين.

وفي نهائيات العالم الأخيرة روسيا 2018 شارك في 4 لقاءات دون أن يحرز أي هدف.

  مع اقتراب اعتزال فاردي، فهو في يناير الماضي أكمل عامه الـ33 إلا أنه تمكن من تحقيق انجازات شخصية مع أنه أفنى حياته في نادي ليس كبيرا، وهو ليستر سيتي كما أنه لعب  دورا كبيرا في تتويج الثعالب بلقب البريميرليج، وبعد ما قدمه فاردي مع الفريق في 8 مواسم حتى الآن أصبح بلا شك من رموز النادي.