الكابتن : مؤتمر كيكي سيتين: أتحمل جزءًا من اللوم لضياع لقب الليجا.. وسأبقى في برشلونة الموسم المقبل (طباعة)
مؤتمر كيكي سيتين: أتحمل جزءًا من اللوم لضياع لقب الليجا.. وسأبقى في برشلونة الموسم المقبل
آخر تحديث: الأربعاء 15/07/2020 01:33 م ريهام أسامة

تحدث كيكي سيتين، المدير الفني لبرشلونة، عن مباراة الفريق المرتقبة أمام أوساسونا على ملعب "كامب نو"، غدًا الخميس، ضمن منافسات الجولة 37 وقبل الأخيرة من الدوري الإسباني "الليجا".


 

وقال سيتين في المؤتمر الصحفي قبل المباراة: "علينا الفوز على أوساسونا، بعيدًا عما سيحدث في مباراة ريال مدريد وفياريال".

 

وتابع: "كل ما نفكر فيه في الوقت الحالي، هو الفوز في المباراتين المقبلتين، سنقاتل حتى النهاية".

 

وأضاف: "ريال مدريد قدم أداءً أفضل منا، فاز في 8 مباريات، ونحن تعادلنا في 3 مواجهات، وهي السبب في ضياع لقب الدوري الإسباني مننا هذا الموسم".

 

وأكد: "جزء من اللوم سيقع على عاتفي في حال خسارة لقب الليجا، والجزء الآخر والأكبر لأداء ريال مدريد، الذي فاز بكل المباريات بعد استئناف الموسم الحالي بعد فترة التوقف، وهذا أمر صعب".

 

وأفاد: "دعونا ننتظر حتى النهاية، لم يتم حسم شئ حتى الآن، وقد تتغيّر الأمور لا أحد يعلم".

 

وواصل: "نعم، ريال مدريد يتصدر جدول الترتيب، وصحيح أنهم في وضع أفضل مننا، ولكن كل شئ وارد حدوثه في كرة القدم".

 

وعن تصريحات نجمه الأوروجوياني لويس سواريز، مهاجم الفريق، أثناء حواره مع صحيفة "مونديو ديبورتيفو"، أن فوز برشلونة بلقب الدوري الإسباني يُعد أمرًا مستحيلًا، مؤكدًا أن الفريق خسر اللقب بنفسه. لمطالعة تصريحاته من هنا.

 

وبهذا الصدد، قال سيتين: "هذا رأيه ويجب احترامه، كما قلت لقد تعادلنا في 3 مبارايات، وهذا كان له تأثيرًا كبيرًا علينا".

 

وأكمل: "مسابقة الدوري الإسباني لم تنتهِ حتى الآن، لكن هذا الواقع، بقي مباراتان وأكيد هناك احتمال لفوزهم، ولكن هناك احتمالًا آخر صعبًا، هذا هو عالم كرة القدم".

 

وعن مستقبله في منصب المدير الفني للفريق في الموسم المقبل، قال سيتين: "نعم، أرى نفسي مدربًا للبارسا في الموسم المقبل، آمل أن يتم تقدير العمل المنجز، وليس النتائج فقط".

 

وعن تقييمه لمستوى ليونيل ميسي، أجاب: "يبدو بحالة رائعة، ربما بعض الإحصائيات ليست مثل الموسم الماضي، لكن ميسي لا يحتاج لأرقام".

 

وأتم: "إذا لم يسجل، فإنه يصنع، ويملك ذكاء يجعله يقدم الأفضل، لا أستطيع قول شيء جديد عن ليو لم نسمعه سابقًا".

 

ويحتل برشلونة حاليًا المركز الثاني في جدول ترتيب الدوري الإسباني برصيد 79 نقطة، خلف غريمه التقليدي ريال مدريد صاحب الصدارة بفارق 4 نقاط، بينما يتواجد أوساسونا في المركز الحادي عشر برصيد 48 نقطة.