رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

5 أسباب أدت إلى إقالة فالفيردى من تدريب برشلونة

الثلاثاء 14/يناير/2020 - 12:22 ص
الكابتن
حامد عماد
طباعة
أعلن نادي برشلونة الإسباني رسميًا أمس الإثنين، عن إقالة مدربه إرنستو فالفيردي من تدريب الفريق وتوجيه الشكر له عقب الخروج من كأس السوبر منذ أيام.

            

وكان جوسيب ماريا بارتوميو رئيس برشلونة استدعى فالفيردي إلى مكتبه بعد ظهر أمس الإثنين، في إشارة إلى احتمال إعلان إقالة فالفيردي.

 

فالفيردي صاحب الـ55 عامًا، كان تولي الإدارة الفنية للنادي الكتالوني في صيف 2017 قادمًا من أتلتيك بلباو، وقاد الفريق في 3 سنوات ماضية في 145 مباراة بجميع البطولات.

 

وحقق فالفيردي 97 فوزًا، 32 تعادلًا و16 هزيمة فقط، كما أنه توج بأربعة بطولات مع الفريق بموجب بطولتين الليجا، كأس إسبانيا وكأس السوبر الإسباني كلنه فشل في تحقيق لقب دوري أبطال الذي يحلم به عشاق البارسا منذ آخر تتويج في 2015.

ويستعرض لكم «الكابتن»، أبرز 5 أسباب أدت إلى إقالة فالفيردي

مدرب الريمونتادا

إذا ذكرنا اسم فالفيردي فسنتذكر الريمونتادا، المدرب الإسباني اشتهر رفقة برشلونة، بعودة الفرق في النتيجة أمام البارسا، وتعد الأشهر منهم مباراتا ليفربول وروما في دوري الأبطال. تلك الهزائم كانت كفيلة في أن تجعل فالفيردي مكروهاً بين صفوف جماهير برشلونة.

طمس الهوية

فالفيردي تسبب في طمس هوية برشلونة التي بناها كرويف في التسعينيات وعززها جوارديولا، وأبرز سماتها اللعب السريع وبناء الهجمات في عمق الملعب، ليصبح برشلونة فريقا باهت الشكل يعتمد على العرضيات ومهارة ميسي فقط لا غير.

غياب دوري الأبطال

عدم التتويج بدوري الأبطال هو أمر تسبب في زعزعة الثقة بين جماهير البارسا والمدرب، الفريق فشل في الوصول إلى المباراة النهائية منذ آخر تتويج في عام 2015 أمام يوفنتوس في نهائي برلين.

قتل الصفقات

لا أحد يستطيع الإنكار أن إدارة برشلونة، تعاقد للمدرب مع أبرز المواهب واللاعبين في الموسمين الماضيين، الفريق تعاقد مع عثمان ديمبلي وجريزمان وآرتور ميلو، المدرب فشل في إدخال الصفقات الجديدة في أماكنهم على سبيل المثال استبعد آرتور من المباريات ليشارك بدلاً منه الثنائي راكيتيتش وبوسكيتس اللذان تقدما في العمر بشدة.

 

البعد عن عقلية المشجعين

افتقد فالفيردي أهم جانب كان يمكن أن يكون السبب في نجاحه مع برشلونة وهو مخاطبة الجماهير، فالفيردي كان مثالا للشخص المستفز على طول الخط أثناء تدريبه البارسا، وأبرز تصريحاته أن الخسارة أمام ليفربول برباعية كانت بسبب خوف اللاعبين والتشجيع القوي من جماهير ليفربول.


ads
ads