رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

رغم اتهامه بالتفويت للأهلي.. كيف أصبح مختار مختار ضحية الزمالك المفضلة؟

الثلاثاء 24/ديسمبر/2019 - 10:28 م
مختار مختار
مختار مختار
أحمد أشرف
طباعة
نجح مختار مختار، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي الإنتاج الحربي، في إسقاط الزمالك في فخ التعادل السلبي خلال أحداث المباراة التي جمعت الفريقين ضمن منافسات الجولة العاشرة من بطولة الدوري الممتاز.

وارتفع رصيد الزمالك عند 15 نقطة في المركز الرابع متفوقا على الإنتاج الحربي بفارق الأهداف فقط.

وعلى الرغم من نجاح مختار في تعطيل الزمالك في آخر مواجهتين ضده بالتعادل في المباراتين إلا أنه على مدار 25 مباراة ضد الزمالك تعرض للخسارة في 13 مباراة وتعادل في 6 مباريات آخرها مباراة اليوم، وفاز في 6 مباريات فقط.

هذه الأرقام تتنافى تماما مع اتهامات جماهير الزمالك ضد المدير الفني بأنه دائم التفويت لناديه السابق الأهلي، والذي تعرض للخسارة أمامه في 14 مباراة من أصل 22 مباراة خاضها أمام المارد الأحمر وتعادل في 7 مباريات وفاز في مباراة واحدة.

وما يؤكد أكثر أن مختار لا يتعمد التفويت للأهلي كما يدّعي البعض، هو أن فوزه الوحيد على المارد الأحمر قد أطاح بالأخير من بطولة كأس مصر عام 2011 عندما قاد إنبي للانتصار بهدف نظيف.

ومنذ الفوز الوحيد على الأهلي خاض 11 مباراة، تعرض للخسارة في 7 مباريات وتعادل في 4 مباريات، بينهم 3 تعادلات إيجابية متنتالية في موسمي 2015-2016 و2016-2017 وكان وقتها مختار مدربا للاتحاد السكندري والإنتاج الحربي.

نفس الأمر بالنسبة للزمالك منذ الفوز الأخير الذي حققه مختار مختار على الفارس الأبيض في أبريل 2014 عندما انتصر بتروجت بنتيجة 4-2 في بطولة الدوري موسم 2013-2014، خاض مختار مختار 12 مباراة آخرها لقاء اليوم وتعرض المدرب للخسارة في 8 مباريات وتعادل في 4 مباريات بينهم تعادلين متتاليين موسم 2017-2018 وتعادلين أحدهما قبل نهاية الموسم الماضي بالإضافة لتعادل اليوم.

جدير بالذكر أن الزمالك هو ثاني أكثر الفرق التي أذاقت مختار مختار الهزائم، حيث انتصر عليه في 13 مباراة مقابل 14 مباراة للأهلي، فهل يتعمد المدرب التفويت للزمالك أيضا؟.
ads