رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

شرط وحيد لإقامة مباراة الكلاسيكو بين الريال وبرشلونة في موعده

الأربعاء 11/ديسمبر/2019 - 12:36 م
برشلونة وريال مدريد
برشلونة وريال مدريد
ريهام أسامة
طباعة

يحوم الغموض حول إمكانية إقامة مباراة الكلاسيكو بين برشلونة وريال مدريد، المحدد لها يوم 18 ديسمبر الجاري، على ملعب "كامب نو"، ضمن منافسات الجولة العاشرة من الدوري الاسباني "الليجا"، التي باتت مهددة بالتأجيل مرة أخرى.

 

وكانت مباراة الكلاسيكو بين البرسا والميرنجي محدد إقامتها يوم 26 أكتوبر الماضي، ليتم تأجيلها إلى 18 ديسمبر الجاري؛ بسبب الأحداث السياسية التي يشهدها إقليم كتالونيا، والدعوة إلى المظاهرات بعد الحكم بالسجن على 9 من زعماء الإقليم السياسيين.

 

وشهدت الفترة الماضية مطالبات من قِبل النادي الملكي بتأجيل مباراة الكلاسيكو، في ظل المظاهرات وأعمال العنف التي تجتاح مدينة "برشلونة"، على خلفية الأحكام الصادرة من المحكمة الإسبانية بسجن 9 من زعماء إقليم كتالونيا، لفترات تتراوح بين 9 و13 سنة، بتهمة التحريض على التمرد، بسبب دورهم في إجراء استفتاء على استقلال وانفصال الإقليم، في خطوة تنظر إليها مدريد على أنها غير قانونية وغير دستورية.

 

وأفادت صحيفة «ماركا» الإسبانية، أن منصة "تسونامي الديمقراطية" وجهت رسالة إلى إدارة برشلونة بشأن الكلاسيكو، وتضمنت وجود شرطًا وحيدًا لموافقتهم على إقامة المباراة بشكل طبيعي.

 

وأوضحت الصحيفة أن المنصة نشرت رسالتها عبر حسابها على "تويتر"، قائلة: "من السهل جدًا إقامة المباراة بشكل طبيعي، ولكن بشرط، هو سماح إدارة برشلونة بضمان وجود اللافتات الخاصة بنا في مدرجات كامب نو، وداخل الملعب".

 

وأضافت: "هذا هو عرضنا لنادي برشلونة".

 

يأتي ذلك بعدما نشرت صحيفة «سبورت» الإسبانية، البيان الرسمي الذي أصدرته منصة "تسونامي الديمقراطية"، أمس الثلاثاء، والتي دعت خلاله إلى مظاهرات جديدة وتنظيم وقفة احتجاجية في محيط ملعب "كامب نو"، للمطالبة خلالها باستقلال إقليم كتالونيا، وذلك يوم 18 ديسمبر، بالتزامن مع موعد إقامة مباراة الكلاسيكو. لمطالعة التفاصيل من هنا.

 

ويتصدر برشلونة حاليًا جدول ترتيب الدوري الإسباني برصيد 34 نقطة، متفوقًا على ريال مدريد صاحب الوصافة بفارق الأهداف فقط.

ads