رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

نجوم الفراعنة فى بطولة إفريقيا.. أحمد أبوالفتوح.. الجناح الطائر

الأربعاء 06/نوفمبر/2019 - 11:23 ص
أحمد أبو الفتوح
أحمد أبو الفتوح
يحيى عبد الرحمن
طباعة

تترقب جماهير كرة القدم المصرية بفارغ الصبر انطلاق منافسات بطولة إفريقيا تحت 23 سنة، والمؤهلة لأوليمبياد طوكيو 2020، والتي ستستضيفها مصر على ملعبي استاد القاهرة والسلام خلال الفترة من 8 وحتى 22 نوفمبر الجاري، حيث تحلم الجماهير المصرية بالتتويج باللقب الأفريقي، وحجز أحد التذاكر الوصول لطوكيو، في ظل امتلاك منتخب الفراعنة الصغار العديد من اللاعبين المميزين، الذين يشاركون بشكل أساسي مع أنديتهم تحت قيادة شوقي غريب المدير الفني.

وتلعب مصر في المجموعة الأولى مع منتخبات مالي والكاميرون وغانا، فيما تضم المجموعة الثانية، نيجيريا وزامبيا وجنوب إفريقيا وكوت ديفوار، حيث يفتتح الفراعنة مشوارهم بملاقاة مالي في مباراة الافتتاح يوم الجمعة المقبل على ملعب استاد القاهرة.

أحمد أبوالفتوح أحد أفراد هذا الجيل الذي يبحث عن حفر اسمه بحروف من نور، في المشاركة بالأوليمبياد الغائبة عن منتخب مصر، منذ أخر ظهور وتحديدا في نسخة  لندن 2012، تحت قيادة فنية لهاني رمزي.

بدأ الظهير الأيسر مسيرته مع عالم الساحرة المستديرة في صفوف قطاع الناشئين في الزمالك، حيث أنه من مواليد 22 مارس 1998، ويبلغ من العمر 21 عاما، تم تصعيده للفريق الأول موسم 2016، ولكن بسبب عدم مشاركته بشكل أساسي قرر الرحيل إلى صفوف إنبي على سبيل الإعارة، بحثا عن التواجد المستمر داخل المستطيل الأخضر واكتساب خبرات جديدة.

وعلى مدار موسم في صفوف زعيم الكرة البترولية، كانت مشاركته في خمسة مباريات بالدوري فقط، لم يستطع أبوالفتوح أن يضيف أي جديد له، ليقرر الزمالك إعادته مرة أخرى للفريق في يناير 2017.

وبعد أن عاد أبوالفتوح مجددا للزمالك في 2017، استطاع أن يحجز مكانا له في تشكيلة الفريق الأساسي، في عهد البرتغالي أوجوستو إيناسيو المدير الفني الأسبق للأبيض، حيث تواجد في 32 مباراة، مقسمة بين 21 في الدوري، و5 بكأس مصر، ومثلها في البطولات الإفريقية المختلفة سواء دوري الأبطال أو الكونفيدرالية، ولقاء في البطولة العربية للأندية.

أول ظهور للظهير الأيسر في صفوف المنتخب الأوليمبي كان مع معتمد جمال المدير الفني السابق لمواليد 97، وأحرز هدفًا أمام المنتخب الأنجولي خلال تصفيات بطولة إفريقيا تحت 20 سنة 2017، وشارك أبوالفتوح في 3 مباريات مع منتخب مصر خلال البطولة التي أقيمت في زامبيا.

وحقق خلالها المنتخب نتائج متوضعة ليودع المونديال الإفريقي مبكرا، عقب التعادل في مبارايتين، والخسارة أمام زامبيا بنتيجة 3-1.

أما على مستوي المنتخب الوطني الأول، فكان في عهد المكسيكي خافيير أجيري، المدير الفني السابق، وذلك في ودية نيجيريا، التي أقيمت في شهر مارس الماضي، وحسمها الأخير لصالحه بهدف نظيف.

ads
ads