رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
الدوري الإيطالي
21:45
نابولي
فيورنتينا
الدوري المصري
انتهت
2
إنبي
1
إف سي مصر
الدوري المصري
انتهت
1
الإنتاج الحربي
0
حرس الحدود
الدوري المصري
انتهت
1
سموحة
1
الإسماعيلي
الدوري الإنجليزي
انتهت
0
واتفورد
0
توتنهام
الدوري الإنجليزي
انتهت
1
برايتون
1
أستون فيلا
الدوري الإنجليزي
انتهت
2
مانشستر سيتي
2
كريستال بالاس
الدوري الإنجليزي
انتهت
1
أرسنال
1
شيفيلد يونايتد
الدوري الإنجليزي
انتهت
1
نيوكاسل يونايتد
0
تشيلسي
الدوري الإسباني
انتهت
2
ريال مدريد
1
إشبيلية
الدوري الإسباني
22:00
إيبار
أتلتيكو مدريد
الدوري الألماني
انتهت
3
أوجسبورج
5
بروسيا دورتموند

إيتو مهاجمًا معايير الكرة الذهبية: صلاح ومانى لن يحصلا على الجائزة لأنهم أفارقة

الأربعاء 11/سبتمبر/2019 - 01:40 م
صلاح وماني
صلاح وماني
ريهام أسامة
طباعة

أكد صامويل إيتو، أسطورة الكرة الإفريقية، أن نجمنا المصري محمد صلاح، وزميله السنغالي ساديو ماني، ثنائي ليفربول الإنجليزي، لن يتوّجا بجائزة "الكرة الذهبية"، التي تُمنح لأفضل لاعب في العالم؛ لأن الأفارقة لا يحظون بالاحترام من وجهة نظره.

 

وكان إيتو مُرشحًا للحصول على جائزة "الكرة الذهبية" في عام 2010، ولكنه لم يتوّج بها، والذي فاز بها الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد برشلونة الإسباني، ليقرر مهاجمة المسئولين عن ترشيح اللاعبين للفوز بالجائزة.

 

وقال إيتو في تصريحات لقناة "Vox Africa" التليفزيونية: "نحن الأفارقة لا يتم احترامنا للأسف، إنها حقيقة وأمر واقع نعيشه، ولكن آمل أن أكون مُخطئًا".

 

وأكد: "الكرة الذهبية القادمة، لن يحصل عليها محمد صلاح أو ساديو ماني كما يتوقع البعض؛ لأنهم أفارقة".

 

وأضاف: "لا يوجد تفسير أن يكون ماني أو صلاح أو أوباميانج هدّافين الدوري الإنجليزي، قد لا يكونون من بين الخمسة الأوائل".

 

وتابع: "بالتأكيد لا يوجد مثل ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو، إنهم أقوياء للغاية، لكن مَنْ فاز بلقب دوري أبطال أوروبا هذا الموسم؟!".

 

وشدد: "هذا الموسم هو موسم ماني وصلاح، ولكن ما يحدث بسببنا نحن أيضًا، نحن جيدون فقط في تشويه سمعة إخواننا".

 

ويرى إيتو أنه أفضل لاعب في أفريقيا، قائلًا: "أنا لاعب فريد من نوعه، أنا الأفضل في إفريقيا، ولذلك يجب أن أحصل على مكانتي، الآخرين يعرفون ذلك وعليهم قبول هذا الأمر".

 

وواصل: "كذلك يجب أن تحصل الكاميرون على بطولات أكثر، إنها برازيل أفريقيا، لقد فعلت كل شيء، لتحسين العلاقات بين الكاميرون والاتحاد الأفريقي لكرة القدم".

 

وأكمل: "أعلم أنني لن أكون أبديًا، وسيأتي شخص آخر، ويفعل أشياء جيدة، وربما أفضل مني".

 

وأتم ساخرًا: "لا أشعر بالإحباط لأنني لم أفز بالكرة الذهبية، ولكنني لو كنت برازيليًا واسمي إيتوسينهو، كنت سأفوز بالجائزة حتمًا".

 

وتمكّن الثنائي صلاح وماني من قيادة ليفربول نحو التتويج بلقب بطولتي دوري أبطال أوروبا والسوبر الأوروبي، بجانب لقب هدّاف الدوري الإنجليزي برصيد 22 هدفًا في الموسم المنصرم، بالإضافة إلى الجوائز الفردية.

 

يذكر أن إيتو كان قد أعلن اعتزاله كرة القدم نهائيًا، بعد مسيرة استمرت قرابة العشرين عامًا، وتوّج خلال مسيرته بكأس أمم إفريقيا مرتين مع الأسود في عامي 2000 و2002.


ads
ads