رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

النتائج السلبية تطول الجميع.. أسباب سقوط الكبار في الدوريات الخمس الكبرى

الثلاثاء 23/فبراير/2021 - 10:24 م
ليفربول
ليفربول
إسماعيل مطر
طباعة
انقضى أكثر من منتصف الموسم في مختلف الدوريات الأوروبية، مازال الصراع مشتدًا على إثره في الدوريات الخمس الكبرى، ولكن الشيء الوحيد والظاهر للعيان، أن كل الفرق الكبيرة عانت كثيرًا هذا الموسم، وعلى رأسها الفرق المتوجة بألقاب تلك الدوريات الموسم الماضي.

ظاهرة سقوط الكبار وأبطال الدوريات الخمسة الكبرى، هي ظاهرة تستحق الحديث عنها، وفي هذا التقرير، نسرد أسباب تراجع مستوى تلك الفرق في كل دوري من الدوريات الخمس الكبرى.

ليفربول

ليفربول لعب في الدوري الإنجليزي هذا الموسم 25 مباراة، جمع 40 نقطة فقط، وخسر 35 نقطة، أكثر مما خسره الموسم الماضي بالكامل، ليحتل المركز السادس في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي.

أسباب سقوط ليفربول؟ بلا شك السبب الأول هو كثرة إصابات الفريق، فالفريق عانى بالأخص من كثرة الإصابات في خط الدفاع، والتي غيبت كل قلوب الدفاع عن الفريق أغلب فترات الموسم، وهم فيرجيل فان دايك وجو جوميز وجويل ماتيب، بل إن من كانوا يعوضونهم من خط الوسط أصيبوا أيضًا.. نتحدث هنا عن فابينيو وجوردان هندرسون، ما تسبب في تقليص الخيارات في خط الوسط، والذي عانى من غياب نابي كيتا وجيمس ميلنر وتياجو ألكانتارا لذات السبب بالطبع، أيضًا خط الهجوم تأثر بإصابة ديوجو جوتا.

السبب الثاني هو فقدان الشغف للاعبي الفريق وهو كان واضحًا بشكل كبير، فالفريق حقق كل شيء في المواسم الأخيرة، وهنا كان دور كلوب في خلق حافز جديد للاعبيه، لكنه فشل في ذلك الأمر.

باريس سان جيرمان

باريس سان جيرمان لعب في الدوري الفرنسي 26 مباراة، وجمع 54 نقطة، أي خسر 23 نقطة، وضعته في المركز الثالث .. أعلن رحيل مدربه توماس توخيل في منتصف الموسم تقريبًا، فبرغم خسارة الفريق لصدارة الليج آن، إلا أنه كان يحظى بثقة لاعبيه، وتغيير مدرب في منتصف الموسم هو أمر ليس بالسهل على الفريق ولاعبيه، فأتى بوتشيتينو ليُوضع تحت ضغط العودة لصدارة الدوري، ومواجهة برشلونة في دوري أبطال أوروبا.

أيضًا قد يكون الإرهاق سببًا في تراجع نتائج الباريسيين، فالفريق بدأ حملة الدفاع عن لقبه مبكرًا في شهر يوليو الماضي.

يوفنتوس

لعب يوفنتوس في الدوري الإيطالي 22 مباراة، وجمع 45 نقطة، ليحتل المركز الثالث، أي فقد 21 نقطة.

أندريه بيرلو هو السبب الأول في تراجع مستوى الفريق ونتائجه، فاللاعب السابق للسيدة العجوز يخوض أولى تجاربه التدريبية مع بطل إيطاليا والمرشح فوق العادة لحصد كل بطولة.. الحمل يبدو ثقيلًا لبيرلو الذي قد نراه يكرر سيناريو لامبارد مع تشيلسي وتتم الإطاحة به في أي وقت.

ريال مدريد

لعب ريال مدريد 24 مباراة في الدوري الإسباني، وحصد 52 نقطة ليحتل المركز الثاني، أي أنه فقط 20 نقطة حتى الآن.

الفريق يعاني مثل ليفربول من الإصابات، لكنها ربما لم تؤثر عليه حتى الآن بذات القدر الذي أثرت به على كتيبة يورجن كلوب، إنما تكمن الأسباب الرئيسية في تراجع مستوى الفريق في إدارة النادي ومدربه زيدان.

الفريق لم يبرم أي صفقة صيفًا أو شتاءً، بل علاوة على ذلك، قام ببيع أشرف حكيمي، سيرجي ريجيليون، وإعارة مارتن أوديجارد وداني سيبايوس ولوكا يوفيتش وكل تلك القرارات كانت برغبة زيدان، الذي أضاع الكثير من الحلول والخيارات من يديه، خيارات كانت أفضل من بعض اللاعبين الموجودين حاليًا، وهو ما تسبب في تراجع مستوى الفريق الذي يعاني بشكل كبير دفاعيًا وهجوميًا.

بايرن ميونخ

بايرن ميونخ لعب 22 مباراة، وجمع 49 نقطة، أي أنه فقد 17 نقطة، وهو متصدر جدول ترتيب الدوري الألماني وهو الاستثناء الوحيد بين حاملي ألقاب الدوريات، لكنه يعاني أيضًا ذلك الموسم وفقد عددًا ليس بالقليل من النقاط، وودع كأس ألمانيا.

سبب ذلك هو الإرهاق، الفريق المتوج بدوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، لعب حتى آخر يوم في ذلك الموسم، ولم يسترح هذا الموسم بالمشاركة في كأس العالم للأندية، ما تسبب في إرهاق عدد من لاعبيه، كما أن عدد من اللاعبين تملكهم الغرور قليلًا، كونهم الفريق الأقوى في العالم العام الماضي.
ads
ads