رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

حاسبوا ميسي على ما يحدث في برشلونة

الخميس 10/ديسمبر/2020 - 12:31 م
ميسي
ميسي
سيف الحسيني
طباعة

"سئمت من كوني مصدر المشاكل في برشلونة"، أول عبارة تلفظ بها النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي في الموسم الجديد.

 

الحقيقة التي لن يراها ميسي، هى بالفعل أنك مصدر المشاكل بكونك لا تريد أن تكون ردة الفعل وأن تكون خلف الصورة دائمًا.

 

حاسبوا ميسي على كل ما يمر به برشلونة حاليًا، فقد الشغف وبات لا يبتسم على أرضية الملعب، ينتظر أن تمر السنة بسرعة ويرحل لكن الحقيقة رحيله في يناير سيزيح الكثير من على برشلونة، قبل أن تبدأ الانتخابات الرئاسية الجديدة.

 

حاسبوا ميسي على فرض أسلوبه داخل الملعب، رأيته يتمشى داخل أرضية الميدان في لقاء دينامو كييف دون ضغط على اللاعبين حتى متى سيظل ميسي لا يضغط على اللاعبين ويضع الجميع في الملعب تحت ضغط من أجل استخلاص الكرة واعطاءه لها.

 

ليونيل افتعل أزمة في وقت لا تنفع فيه الأزمات، جعلت الجميع ينشغل بما حدث أمام البايرن وينتظر هل يبقى أم يرحل، جعل الجميع لا يفكر في مصلحة برشلونة ويفكر فكيف سألعب بدون ميسي في أرضية الميدان، بارتوميو كان سيرحل دون ضغط ميسي أو غيره لأن جمهور كتالونيا لن يقف كثيرًا يشاهد أسطورة فريقه تنتهي هكذا.

 

ميسي لا يبتسم وكأنه يلعب مجبورًا في البارسا، لماذا تتم إراحته كثيرًا ولا يلعب جميع المباريات، هل اختلف مع كومان، هل باتت الأمور خارج السيطرة من الجميع في البارسا، لا أحد يعلم ولن يعلم أحد طالما ميسي في أرضية الميدان.

 

حاسبوا ميسي على عدم تركه برشلونة منذ سنوات، حسبما قال، الحقيقة لم يكن هناك أي مشروع منذ سنوات، لذلك لماذا

ترك النادي أم هي فقط حجة عدم الوقوف في المحاكم أمام برشلونة.

 

 

الكلمات المفتاحية

ads
ads