رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

ماذا يفعل الأهلى فى الألفية الأخيرة بنهائيات الكأس ليس طرفها الزمالك

الأربعاء 02/ديسمبر/2020 - 06:36 م
الأهلي
الأهلي
سيف الحسيني
طباعة

عاد النادي الأهلي من جديد لنهائي كأس مصر بعد أن غاب 4 سنوات عن منصات التتويج، حيث توج بآخر لقب في 2016 على حساب النادي المصرى.

 

وقلب الأهلي تأخره أمام الاتحاد السكندري أمس الثلاثاء، بهدف لفوز بهدفين في الدقائق الأخيرة، وضرب موعدًا مع طلائع الجيش الذي تأهل لأول مرة في تاريخه بعدما أقصى الزمالك حامل اللقب بنتيجة 3-1 من نصف النهائي.

 

الأهلي سيلعب لقاءه السادس أمام أندية غير الزمالك في نهائي الكأس خلال الألفية الأخيرة، ويملك سجلا جيدا خلال هذه المباريات.

 

وتمكن الأهلي من الفوز في 3 مناسبات والهزيمة في اثنتين، بينما مواجهاته مع الأبيض الأربعة في الـ20 عاما الماضية جاءت بالتعادل بين الفريقين حيث فاز الأهلي في مناسبتين والزمالك في اثنتين.

 

الأحمر صاحب أكثر عددًا تتويجًا ببطولات الكأس برصيد 36 مرة، يحمل الحظ الأكبر أمام الجيش ليحقق الثلاثية التاريخية بعد أن توج بالدوري ودوري أبطال إفريقيا، كما أنه سيطمح للسوبر المصري أيضًا الذي سيواجه فيه الجيش.

 

النهائي الأول في 2000 الذي جمع الأهلي وغزل المحلة، انتهى بفوز الأحمر بهدفين نظيفين، وفي 2002 واجه الأهلي الإسماعيلي وتغلب عليه بركلات الترجيح بنتيجة 4-3، بعدما انتهى الوقتان الأصلي والإضافي 1-1.

 

في العام الذي تلاه تكبد الأهلي خسارته الأولى من طرف غير الزمالك أمام المقاولون العرب في 2003 بقيادة الجيل التاريخي لمدرب المنتخب السابق حسن شحاتة وخسر بهدفين لهدف.

 

وفي 2009، كانت خسارة الأهلي الثانية، أمام حرس الحدود بقيادة طارق العشري الذي يواجه الأهلي السبت المقبل في قيادة الجيش بركلات الترجيح 5-4، ليتوج الحدود لأول مرة في تاريخه بكأس مصر حينها.

 

وكان آخر لقاءات الأهلي أمام طرف غير الزمالك في موسم 2016، عندما واجه المصري وتمكن من قلب تأخره بهدف لفوز بهدفين في الثواني الأخيرة بعد امتداد الوقتين الأصلي والإضافي.

الكلمات المفتاحية

ads