رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
الدوري الإنجليزي
16:00
ساوثهامبتون
مانشستر يونايتد
الدوري الإنجليزي
18:30
تشيلسي
توتنهام
الدوري الإنجليزي
21:15
أرسنال
وولفرهامبتون
الدوري الإسباني
15:00
برشلونة
أوساسونا

«دورى الأبطال» البطولة التى استعصت على محمود الخطيب كمشجع ورئيس نادٍ

السبت 17/أكتوبر/2020 - 04:39 م
محمود الخطيب
محمود الخطيب
محمد خليفه
طباعة

يتطلع محمود الخطيب رئيس النادى الأهلى للتواجد فى استاد القاهرة يوم 6 نوفمبر المقبل، لمشاهدة الأهلى يلعب نهائى دورى أبطال إفريقيا، كما يمنى النفس بتحقيق فريقه البطولة الأهم والأغلى للمارد الأحمر.

وتعتبر بطولة دورى أبطال إفريقيا من البطولات المحببة لقلب عشاق الأهلى وجماهيرة ومجلس إدارته، ولكن البطولة الإفريقية استعصت على الأهلى منذ آخر لقب للقلعة الحمراء عام 2013.

وعاصر محمود الخطيب الفوز ببطولة دورى أبطال إفريقيا فى الثمانينيات كلاعب فى الأهلى، ثم كعضو مجلس إدارة فى بداية الألفية الحالية، وأخيرًا كنائب لرئيس النادى الأهلى حسن حمدى.

واستعصت بطولة دورى أبطال إفريقيا على محمود الخطيب مرتين، الأولى عندما كان يجلس الخطيب على مقاعد المشجعين، فى عهد محمود طاهر رئيس النادى الأهلى السابق.

وكان الخطيب شاهدًا على خساراة الأهلى للقب دورى الأبطال أمام الوداد المغربى 2017، فى الدار البيضاء، عندما وصل للمغرب لمشاهدة المباراة من المدرجات كباقى المشجعين، وقام محمود طاهر بتحيته فى الملعب قبل أن يجلس فى المكان المخصص لرئيس القلعة الحمراء.

أما المرة الثانية، فالبطولة الإفريقية استعصت على الخطيب منذ توليه رئاسة الأهلى فى أواخر 2017، حيث عاصر الخطيب خسارة الأهلى للقب دورى الأبطال عام 2018 فى المباراة النهائية أمام الترجى التونسى، وتوديع البطولة أمام صن داونز الجنوب إفريقى من دور الـ16 فى بطولة 2019، وكان الوداع قاسيًا على الأهلى وجماهيرة، بعدما خسر الأهلى فى مباراة الذهاب بخماسية نظيفة.

ويتطلع الأهلى لتحقيق نتيجة إيجابية اليوم أمام الوداد فى مباراة الذهاب، والتى يحتضنها ملعب الملك محمد الخامس بالعاصمة المغربية كازابلانكا، تساعد الأهلى يوم الجمعة المقبل فى لقاء الأياب لتحقيق الصعود للمباراة النهائية.

ads