رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

60 دقيقة.. باريس سان جيرمان يدفع بـ مبابي أمام أتالانتا في دوري الأبطال

الأربعاء 12/أغسطس/2020 - 10:20 م
مبابي
مبابي
إسماعيل مطر
طباعة
مرت 60 دقيقة من أحداث مباراة فريقي باريس سان جيرمان الفرنسي وأتالانتا الإيطالي التي تجمعهما، في إطار منافسات دور ربع النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا، ومازالت النتيجة تشير لتقدم أتالانتا بهدف نظيف

أليخاندرو جوميز كان قريبًا من تسجيل الهدف الأول في الدقيقة الثالثة عندما وصلت له الكرة على حدود منطقة جزاء باريس سان جيرمان، ليسددها أرضية، لكن نافاس حامي عرين البي إس جي تصدى لها.

بعد ذلك بدقيقة انفرد نيمار جناح البي إس جي بسبورتيلو حارس مرمى أتالانتا من منتصف الملعب، وعندما وصل لحدود منطقة الجزاء، سددها خارج المرمى بغرابة، مضيعًا أخطر فرص اللقاء.

وأرسل جوميز كرة عرضية بالمقاس على رأس زميله هاتيبوير، لكن نافاس تصدى لتسديته ببراعة في الدقيقة 11 مخرجًا إياها لضربة ركنية.

وفي الدقيقة 12 سدد كالدارا كرة رأسية أخرى لكن نافاس واصل الدفاع عن مرماه، في ربع ساعة سيطر فيها الفريق الإيطالي على مجريات المباراة.

وفي الربع ساعة الثانية من أحداث المباراة، استطاع باريس سان جيرمان الدخول في أجواء المباراة وإنهاء سيطرة أتالانتا، وفي الدقيقة 19، انطلق نيمار من الجهة اليسرى حتى الدخول لمنطقة جزاء أتالانتا، لكنه سدد كرة أرضية بعيدة عن مرمى سبورتيلو.

وفي ظل سعي باريس سان جيرمان لتسجيل الهدف الأول، راوغ زاباتا دفاعات الفريق الفرنسي ومرر الكرة لزميله الكرواتي باسيليتش، والذي سدد الكرة بباطن قدمه معلنًا عن الهدف الأول لفريقه الإيطالي في الدقيقة 27

حاول بعد ذلك باريس سان جيرمان تعديل النتيجة، وبعد الهدف بدقيقتين اخترق نيمار دفاعات نادي أتالانتا مسددًا كرة أرضية قوية من خارج منطقة جزائهم، لكنها جاورت القائم الأيمن لسبورتيلو حارس الفريق الإيطالي.

نيمار استمر في مسلسل إهدار الفرص بعد خطأ دفاعي في صفوف أتالانتا، جعله ينفرد بمرمى سبورتيلو، لكنه سدد الكرة قوية بعيدة عن مرماه في الدقيقة 43، لينتهي الشوط الأول بتأخر فريقه بهدف نظيف.

الشوط الثاني

حاول لاعبو باريس سان جيرمان تعديل النتيجة في بداية الشوط الثاني لكن محاولاتهم كانت بعيدة عن مرمى سبورتيلو، بل كان أتالانتا صاحب الفرصة الأخطر في أول ربع ساعة من النصف الثاني، عن طريق ديميستي بتسديدة قوية بعد متابعته للضربة الركنية التي نفذها جوميز، لكن تسديدته جاورت مرمى نافاس.

ودفع توخيل مدرب باريس سان جيرمان بكيليان مبابي بدلًا من سارابيا في الدقيقة 60.

ويتأهل الفائز من تلك المباراة لدور نصف النهائي، لملاقاة الفائز من مباراة فريقي أتلتيكو مدريد الإسباني ولايبزيج الألماني.

ads