رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
الدوري الألماني
15:30
هوفنهايم
بايرن ميونخ
الدوري الإنجليزي الممتاز
17:30
مانشستر سيتي
ليستر سيتي
الدوري الإنجليزي الممتاز
20:00
وست هام
ولفرهامبتون
الدوري الإسباني
21:00
برشلونة
فياريال
الدوري الإيطالي
20:45
يوفنتوس
روما
الدوري المصري
20:00
الزمالك
الجونة

خماسية نظيفة وضحت الفارق الشاسع بين النمسا وإنجلترا

الثلاثاء 04/أغسطس/2020 - 11:38 م
الكابتن
محمد نبيل عمر
طباعة

يلتقي غدا فريقي مانشستر يونايتد الإنجليزي، ولاسك لينز النمساوي في مباراة العودة في دور الـ16 في بطولة الدوري الأوروبي على أولدترافورد، وأظهرت نتيجة مباراة الذهاب الفارق الشاسع بين مستوى كرة القدم في النمسا، ونظيره في إنجلترا حيث اكتسح فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي فريق لاسك لينز النمساوي بخماسية نظيفة على استاد ستين ايمك.

وطوال الـ90 دقيقة لم يكن هناك أي تواجد هجومي للاسك لينز لدرجة أنه لم يسدد أي كرة على المرمى في حين لم يستحوذ مانشستر يونايتد على الكرة سوي بنسبة 56 %، ولكنه هدد مرمى لاسك لينز بـ10 محاولات.

وبالرغم من أن مانشستر يونايتد ليس في أحسن أحواله، لكنه انهى الموسم بشكل جيد إذ احتل المركز الثالث في بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز.

 على الجانب الآخر فقد لاسك لينز لقب الدوري النمساوي، واكتفى بمركز الوصافة.

بعد الهزيمة الثقيلة التي تلقاها لاسك لينز على أرضه، أصبح الإقصاء وشيكا في اليوروباليج، لكن وصوله إلى هذه المرحلة يعد انجازا حقيقيا قياسا إلى نتائجه في الـ8 مشاركات السابقة، فهو اعتاد الوداع المبكر، على عكس الموسم الحالي فقد حدثت له طفرة كبيرة، فلم يكتف بالدخول لأول مرة في تاريخه إلى دور المجموعات، لكنه تصدر المجموعة الرابعة بعد أن جمع 13 نقطة من 4 انتصارات وتعادل وحيد وهزيمة يتيمة، وهي مجموعة لم تكن ضعيفة على الاطلاق، فهي ضمت فريقين أكثر منه قيمة على المستويين المحلي، والقاري، وهما سبورتينج لشبونة البرتغالي، وبي إس في آيندهوفن الهولندي، وتذيل المجموعة روزنبورج النرويجي.

وبعد تصدره للمجموعة تجاوز في دور الـ32 فريق إي زد آلكمار الهولندي حيث تعادل معه بهدف لمثله في لقاء الذهاب على كارس دجينز ستاديوم، وانتصر بهدفين دون رد في لقاء الإياب.

وهذه هي المشاركة الثانية على التوالي في البطولة بنظامها المعمول به حاليا، فهو في الموسم الماضي خرج في دور تصفيات التأهل 3 على يد فريق بشكتاش التركي.

بينما في هذه البطولة تخطى مانشستر يونايتد فريق كلوب بروج البلجيكي، فبعد أن تعادلا بهدف لمثله على ملعب جان برايدال في مباراة الذهاب اكتسح مانشستر يونايتد كلوب بروج بخماسية دون رد على أولد ترافورد في مباراة العودة.

وبشكل عام يشارك مانشستر يونايتد في هذه البطولة للمرة الـ10، وتجاوز دور الـ16 مرتين فقط، الأولى في موسم 1984 – 1985 على حساب فريق دندي يونايتد الأسكتلندي حيث تعادل معه بهدفين لمثلها في لقاء الذهاب، وتغلب بنتيجة 3 – 2 في لقاء الإياب.

وفي موسم 2016 – 2017 تخطى فريق روستوف الروسي حيث تعادل معه بهدف لكل فريق على استاد أوليمب 21 في مواجهة الذهاب، وانتصر بهدف دون مقابل في مواجهة العودة، وفي هذا الموسم توج مانشستر يونايتد باللقب، وهو لقبه الوحيد في هذه البطولة.

لاسك لينز لم يستطع أن يحقق لقبه الثاني في مسيرته في الدوري النمساوي، وتوقف رصيده عند لقب يتيم أحرزه في موسم 1964 – 1965  كما أطاح به فريق ريد بول سالسبورج في دور قبل النهائي في بطولة كأس النمسا.

 

 

 

ads
ads