رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز
الدوري المصري
21:00
الزمالك
الاتحاد
الدوري الأوروبي
21:00
مانشستر يونايتد
كوبنهاجن
الدوري الأوروبي
21:00
إنتر
باير ليفركوزن

في نهائي كأس الرابطة الفرنسية .. هل يحقق سان جيرمان الرباعية أم يفوز ليون بلقبه الثاني ؟

الخميس 30/يوليه/2020 - 10:29 م
الكابتن
محمد نبيل عمر
طباعة


حين يلتقي فريق أولمبيك ليون نظيره باريس سان جيرمان في المباراة النهائية غدا في بطولة كأس الرابطة الفرنسية على ملعب فرنسا يسعى ليون إلى الثأر من الفريق الذي حرمه من التتويج باللقب الثاني في تاريخه وهزمه 1 – 2 في عام 2014، وكانت هي المباراة النهائية الوحيدة التي جمعت بين الفريقين، وآخر مرة ظهر فيها ليون في المشهد الختامي بشكل عام، كما أن باريس سان جيرمان في الموسم المنقضي تفوق على ليون في كل المواجهات، مواجهتان في الدوري الفرنسي، الأولى في الأسبوع السادس، وخسر ليون على ملعبه جروباما ستايديوم بهدف يتيم، والثانية في الأسبوع الـ24، وكرر باريس سان جيرمان انتصاره بنتيجة كبيرة 4 – 2  على ملعبه بارك دي برانس، أما المواجهة الثالثة، فكانت في كأس فرنسا، ومنع باريس سان جيرمان ليون من بلوغ المباراة النهائية، واكتسحه بـ5 أهداف مقابل هدف في دور الـ4.

 وليون فريق غير محظوظ، فهو لعب 5 مباريات نهائية، ولم يحرز اللقب سوى مرة واحدة في عام 2001 على العكس تماما باريس سان جيرمان لعب 9 مباريات نهائية، ولم يخسر سوى مباراة واحدة في عام 2000، وهو صاحب الرقم القياسي بـ8 ألقاب.

وعقب تتويج باريس سان جيرمان بلقب الليج 1 لأنه كان متصدره قبل إلغائه برصيد 68 نقطة جمعها من 22 انتصارا، وتعادلين، و3 هزائم، وقبلها فوزه بكأس السوبر الفرنسي،وببطولة كأس فرنسا في الأسبوع الماضي أصبح الدافع عند باريس سان جيرمان هو الفوز بكأس الرابطة الفرنسية أيضا ليحقق الرباعية المحلية لرابع مرة في تاريخه بعد مواسم 2014 – 2015، و2015 – 2016، و2017 – 2018.

وإذا كان باريس سان جيرمان مستقر فنيا، والألماني توماس توخل يقوده منذ مايو 2018، فأن إدارة ليون غيرت مدرب فريقها البرازيلي سيلفينيو عقب تراجع ترتيب الفريق في جدول الليج 1 إلى المركز الـ14 إذ لم يجمع معه سوى 9 نقاط من انتصارين، و3 تعادلات، و4 هزائم، وأتت بالفرنسي رودي جارسيا في أكتوبر الماضي، ونجح في القفز بالفريق إلى المركز السابع برصيد 40 نقطة حصدها من 11 انتصارا، و7 تعادلات، و10 هزائم.

وبدأ ليون مشواره في دور الـ16 حيث تجاوز فريق تولوز، وفي دور الـ8 فريق ستاد بريست 29، وفي دور قبل النهائي كانت أصعب المواجهات أمام فريق ليل لدرجة أنه فاز بضربات ترجيحية بنتيجة 4 – 3 عقب انتهاء المباراة على ايقاع التعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما.

على الجانب الآخر تخطى باريس سان جيرمان فرق لو مان الذي يلعب في الدرجة الثانية في دور ثمن النهائي، وسانت إتيان في دور ربع النهائي، وستاد ريمس في دور نصف النهائي.

وفي الوقت الذي يستعيد فيه ليون لاعبه الهولندي ممفيس ديباي من اصابة طويلة يفتقد باريس سان جيرمان لاعبه الفرنسي كيليان مبابي بسبب اصابة.

على أي حال باريس سان جيرمان مرشح فوق العادة لإستعادة اللقب، واحرازه للمرة التاسعة في تاريخه بالرغم من غياب مبابي بقيمته، وتأثيره في الفريق إلا أن باريس سان جيرمان يملك بدائل أخرى عديدة لتعويضه إلى حد كبير، وربما يحافظ توخل على قوام الفريق الذي لعب به المباراة النهائية في كأس فرنسا أمام سانت إتيان مع ادخال عنصر جديد اضطراري هو الإسباني بابلو سارابيا الذي نزل بديلا عقب اصابة مبابي.

 

 

 

 

ads
ads