رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

أزمة جديدة خلال 48 ساعة في انتظار مجلس الدراويش

الخميس 26/مارس/2020 - 01:03 م
الكابتن
محمد غبن
طباعة

لا زال مجلس إدارة النادي الإسماعيلي برئاسة محمود عثمان في حيرة شديدة حيث لم يتبق سوى يومين على انتهاء المهلة التي منحها نادى نجوم المستقبل لهم بإنذار على يد محضر بسرعة سداد مليون و300 ألف دولار وستة آلاف فرنك سويسري قيمة الغرامة التي أقرتها المحكمة الرياضية الدولية بلوزان بسويسرا لصالح الشاكي في قضية اللاعب إبراهيم حسن حتى لا يتعرض الإسماعيلي لدفع الفوائد بأثر رجعي من 19 مارس العام الماضي بما يزيد عن 5 ألاف دولار شهريا وخصم 6 نقاط من الفريق وإيقاف القيد في الصيف المقبل أو النزول للدرجة الأدنى.

ومن جانبهم أطلق أعضاء الجمعية العمومية وجماهير الإسماعيلي الرافضون لسياسة إبراهيم عثمان في التعامل مع أزمة نجوم المستقبل حلول عاجلة تحذيرًا من توابعها بعد أن أخذت منحنيا تصاعديا يؤثر سلبًا على قلعة الدراويش ويدفعها لتحمل أعباء مالية كبيرة بالعملة الصعبة وشددوا على ضرورة إعلان رئيس النادي بيان عاجل يذكر خلاله تحمله بمفرده دون غيره الغرامة الواجب سدادها للشاكين والبعد عن الحلول المسكنة لكي لا يلقي بتبعات المشكلة بين يدي المجلس الذي يخلفه مستقبلًا وأنهم بصدد اللجوء لمحكمة الإسماعيلية الابتدائية لتحريك دعوى ضد إبراهيم عثمان بمفرده بخصوص هذا الملف.


ads