رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

بشكتاش يضع النني ورفاقه بالحجر الصحي

الأحد 22/مارس/2020 - 04:20 م
محمد النني
محمد النني
ريهام أسامة
طباعة

 أعلن نادي بشكتاش التركي، المحترف ضمن صفوفه نجمنا المصري محمد النني، اليوم الأحد، دخول جميع لاعبي الفريق إلى الحجر الصحي، بمن فيهم النني؛ بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد "COVID-19".

 

وقال أحمد نور شيبي، رئيس نادي بشكتاش، في تصريحات لشبكة "Spor A" التركية: "أتمنى عدم استئناف البطولات سواء في أبريل أو مايو المقبلين".

 

وتابع: "استئناف أو إلغاء البطولات، هذا محل نقاش، ولكن ما يهم في الوقت الحالي هو الصحة العامة وسلامة الجميع، ومن ثم تأتي الرياضة في المرتبة الثانية".

 

وأضاف: "لا يوجد شيء أكثر أهمية من صحة الانسان، وهذا الأمر تتفق عليه جميع الأندية في تركيا، وعلينا أن نتحد من أجل التصدي لهذا الفيروس".

 

وعن عقود اللاعبين في بشكتاش، ورحيلهم بسبب الفيروس، قال رئيس النادي: "ما زالت عقود اللاعبين مستمرة مع بشكتاش، وليس من المناسب لهم ترك البلد في الوقت الحالي؛ لأنه وضع استثنائي يمر به كل العالم، فهو وباء عالمي".

 

وأتم: "نحن لن نسمح لأي لاعب أجنبي بالخروج من البلاد، رغم قلقهم على عائلاتهم وأطفالهم، لكنهم في الحجر الصحي حاليًا، وسيكون هناك خطر في حالة سفرهم".

 

يذكر أن الدوري التركي متوقف منذ أيام، ولأجل غير مسمى، بعد تسجيل 947 حالة إصابة بفيروس كورونا، ووفاة 21 شخصًا حتى الآن.

 

ويشهد العالم في الوقت الحالي حالة من الذعر؛ بسبب الانتشار السريع لفيروس كورونا المستجد "COVID-19"، الذي أصبح وباءً عالميًا، متسببًا في وفاة أكثر من 11 ألف حالة، وإصابة أكثر من 260 ألف شخص حتى الآن، وفقًا لآخر إحصائية أصدرتها منظمة الصحة العالمية.

 

وعلى المستوى الكروي، فقد تسبب فيروس كورونا المستجد فى إصابة العديد من اللاعبين بمختلف الدوريات، وإصابة ميكيل أرتيتا، المدير الفني لأرسنال، والذي بدأ في التعافي، كذلك أعلن نادي فالنسيا في بيانه، عن إصابة 35% من أعضاء الفريق بالمرض، الأمر الذي أدى إلي تعليق كافة الأنشطة الرياضية والدوريات العربية والأوروبية حتى نهاية شهر أبريل المقبل.

 

ليس هذا فحسب، بل تم تأجيل بطولتي دوري أبطال أوروبا "التشامبيونزليج" والدوري الأوروبي "اليوروباليج"، كذلك تأجيل بطولتي كأس الأمم الأوروبية "يورو 2020" وكأس أمم أمريكا الجنوبية "كوبا أمريكا 2020" إلى صيف العام المقبل 2021، في إطار الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

ads
ads